فيلم “الفتوة”

الناقد السينمائي السوري اسامة حبيب

يقدم فيلم “الفتوة” إنتاج عام 1957 تأليف “محمود صبحي” وإخراج “صلاح أبو سيف” ،دراما اجتماعية حول مفهوم القائد الذي يحتاجه البشر في كل زمان ومكان، وكيف يمكن أن يكون عادلا متفانيا أو ينقلب إلى طاغية جائر.
هريدي عمران “فريد شوقي” شاب وسيم قوي البنية بسيط إلى درجة الغباء يأتي من الريف للعمل في سوق خضار المدينة الذي يتحكم فيه المعلم أبو زيد “زكي رستم” بدعم من جهات عليا ويطبق على أفواه العامة وصغار الباعة الذي يمتثلون لجشعه وظلمه بكل ذل وخنوع.
في يوم من الأيام توقظ حسناء تدعى حسنية” تحية كاريوكا” نخوة هريدي وتدعوه للثقة بنفسه وقدراته للوقوف في وجه أبو زيد بالتعاون مع بقية التجار المظلومين.
تنجح خطتهم بعد عذاب كثير ومخاطر جمة، ويتبوأ هريدي منصب أبو زيد حينا من الزمان، لكن غروره وصلفه يتغلب على شهامته ومروءته، وتنسيه ملذات ثريا هانم “ميمي شكيب “ووعودها له بالثراء والنفوذ أصله الطيب وشركائه المخلصين، ويبدأ عهدا جديدا من الظلم والتسلط أسوأ من عهد سلفه أبو زيد.
القصة بسيطة لكنها معبرة والمخرج “صلاح أبو سيف” وضع لمساته على الفيلم وجعلنا نعيش في سوق الخضار بكافة تفاصيله وهمومه، مع أداء مميز من” زكي رستم” جعلنا نكرهه في أحد أهم أدواره.


في مشهد النهاية ظهور مميز ل”محمود المليجي” و”هدى سلطان” يذكرونا بأن محاربة الشر تتلخص في القضاء على مسبباته وليس الانتقام من صانعيه الذي هم يمثلونه في زمان معين ليس أكثر.
في النهاية فيلم “الفتوة” من كلاسيكيات السينما المصرية الصالحة لكل زمان ومكان.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.