فيلم “آخر أيام المدينة”

الناقد السينمائي السوري اسامة حبيب

يعد فيلم “آخر أيام المدينة” إنتاج عام 2016 تأليف خالد السعيد ورشا السلطي وإخراج تامر السعيد، أحد ثمار ثورة يناير السينمائية، يحكي قصة الأيام الأخيرة من زمن نظام مبارك بطريقة سوداء وحزينة وأقرب إلى رثاء مدينة على وشك الانهيار.
الفيلم خليط بين الوثائقي والروائي، بمعنى أن البطل خالد” خالد عبد الله” يجول بين شوارع القاهرة لصنع فيلم تسجيلي عن المدينة، ويكون هو نفسه جزء من هذا الفيلم خلال فترات معينة.
يبحث خالد أيضا عن منزل جديد له بعد تعرضه للطرد من منزله القديم بمعنى أنه يبحث عن وطن بديل بعد أن اهترأ وطنه من الداخل بالفساد والمحسوبية ونخر التعصب الديني قيمه واصالته ونهش الفقر جلود أبنائه، حيث يلتقي بالممثلة المسرحية القديرة حنان “حنان يوسف” وتمثل الحنين والعودة إلى الماضي الجميل، وبالمقدمة الاذاعية السيدة فضيلة “فضيلة توفيق” ومن اسمها نعرف أنها ترمز إلى قيم وأخلاق المجتمع المصري المنسية، وبوالدته المريضة التي تصر على تغطية رأسها أثناء التصوير في إشارة إلى إصرار المجتمع على إخفاء عيوبه حتى لو كان في حالة موت سريري، وبخطيبته الجميلة ليلى “ليلى سامي” التي تستعد للهجرة وتمثل الحب الضائع، وأخيرا بثلاثة أصدقاء عرب، لبناني يعيش في بيروت وعراقيين يعيش أحدهما في برلين والآخر في بغداد ويستعد كل منهم لتصوير فيلم وثائقي عن مدينته في ظروف ورؤى وأهداف متشابهة.
في الفيلم لقطات مميزة تمثل ضعف ووهن المجتمع المصري عشية سقوط مبارك، مثل تغطية أحد أصحاب المحلات لعوارض الثياب البلاستيكية بعد أن نزع عنها الملابس بسبب ضعف حركة السوق، وضرب رجل لزوجته على مرأى من الجميع وبدون أي خوف أو ذنب، وتجارة النظام المصري بنجاحات منتخب كرة القدم واستغلالها سياسيا، وتصديره لدعاية سياسية منتهية الصلاحية في حين يبحث الآلاف عن طعامهم بين أكوام القمامة.


الفيلم يرثي نظام بائد ويقدم لمرحلة جديدة كما فعلت أفلام سابقة مثل “هي فوضى” و”جنينة الأسماك” لكن بطريقة جديدة ومبتكرة ،وبحاجة إلى البحث والتمحيص من جمهور النقاد وليس من العامة لأن الفيلم موجه أساسا إلى فئة معينة من الجمهور.

About أسامة حبيب

أسامة حبيب تاريخ الميلاد :27/7/1982 إجازة في بناء السفن من جامعة اللاذقية لاجئ في تركيا من عام 2013 ناشط ليبرالي
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.