فصل استاذ من جامعة حلب الحرة لانتقاده الساروت يذكرني بتهم (الاساءة لمقام رئيس الدولة- النيل من هيبة الأمة) التي كانت توجه للاحرار في محاكم النظام

Eiad Charbaji

فصل استاذ من جامعة حلب الحرة لانتقاده الساروت يذكرني بتهم (الاساءة لمقام رئيس الدولة- النيل من هيبة الأمة) التي كانت توجه للاحرار في محاكم النظام.
كفى شعبوية ومتاجرة رخيصة وركوبا لموجة التعاطف….نحن نحترم. نحب. لكننا لا نقدس.
الساروت شهيدنا وشرفنا وضميرنا، لكنه ليس إلها يعبد، ومن حق من يشاء أن ينتقده ولا يعجب به، ومن حقنا أن نرد عليه، لكن دون أن نعاقبه ونجعله يدفع ثمن رأيه، وأسوأ

ما نفعله أن نكرر أدبيات النظام الذي ثرنا عليه.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.