#فراس_طلاس: تحويل رجال الاعمال في #سوريا الى موظفين لدى النظام كالنموذج في #الصين و #كوريا_الشمالية

فراس ابن وزير الدفاع السابق في النظام السوري مصطفى طلاس

Firas Tlass

بعد “الدأدسة” والتواصلات مع دمشق فيما يخص التضييق على التجار والصناعيين، نعم هناك قرار في دمشق من رأس السلطة، المكون من بشار وزوجته أسماء، بالتضييق على كل رجال الأعمال وتحويلهم جميعاً إلى رجال أعمال موظفين، أي على الطريقة الصينية أو الكورية الشمالية، حيث سيكون هناك شركات كبيرة وسيكون هناك رجال أعمال هم واجهات لهذه الشركات، فيما تكون هذه الشركات في حقيقة الأمر للقصر الجمهوري.
لن يكون بعد الآن (وهذا الموضوع برمجوا له أن ينتهي بسرعة) رجال أعمال مهما كانوا موالين ومهما كانت علاقاتهم قوية بأركان النظام، هذا الأمر انتهى وستطوى صفحته في دمشق.
النماذج التي تسيطر على قطاع الأعمال الآن مثل أبو علي خضر أو يسار إبراهيم أو شقيقتاه أو همام مسوتي أو غيرهم هم موظفون فقط وإن كانت الشركات بأسمائهم، طبعاً مع غنائم.


لقد بدأت دمشق بمسار تحويل الاقتصاد السوري برمته إلى اقتصاد مملوك من العائلة.
وطبعاً سيبقى هناك صغار موظفين وكبار موظفين ولكن عندما ننظر للصورة بعمق فإن الاقتصاد السوري يتآكل بتسارع كبير .

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.