#فراس_طلاس: استكمالاً لسيرة حافظ #الاسد وبيعه #الجولان ؛

Firas Tlass

الجزأ الأول على هذا الرابط: فراس_طلاس: حافظ #الأسد انسحب من #الجولان بأمر من #روسيا#

استكمالاً لسيرة حافظ الاسد وبيعه الجولان ؛
بعد حرب ال ٧٣ ومن ثم حرب الاستنزاف ٧٤ . بدأ وزير الخارجية الاميركي هنري كيسنجر زيارات مكوكية لإحلال السلام ، وتوصل هو وحافظ الى اتفاقية فصل القوات ، كان إصرار الاسد على استعادة القنيطرة هي أهم شيء فهو الذي انسحب منها عام ٦٧ ويريد الايهام أن خسارة ال ٦٧ ليست بسببه . توصل الداهية كيسنجر مع غولدا مائير الى اتفاق أن تنسحب اسرائيل من القنيطرة بعد هدمها بالكامل ( وتعهد الاسد الى كيسنجر سراً أن لا تبنى مرة ثانية وأن لا يعود أهلها لها) وقد نفذ حافظ الاسد اتفاقه حتى مماته ، وكان يتحجج للجميع أنه

يريدها أن تبقى شاهدة على العدوان والاجرام الاسرائيلي ، علما أن ثمن إعادة بناءها تم دفعه ثلاث مرات من الملك فيصل ومن الشيخ الصباح ومن الشيخ زايد .
هنا تكمن إحدى جرائم الاسد الاب بحق سوريا .

This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.