عن اي ديكتاتورية وأي ديمقراطية تتكلمون ؟

maya zraik

رئيس دولة بيكتب ع التويتر بوست عن ايميلات
هيلاري و علاقاتها مع الاسلام السياسي فالتويتر بيحذف بوست الرئيس و بيعطل حسابه بالوقت اللي ال اف بي اي عم يحقق برشاوى و عمولات و غسيل اموال صارت بعهد اوباما الفاسد؟هل الديموقراطية ان وسائل الاعلام من اول يوم تشن هجوم على رئيس منتخب و الدولة العميقة من شركات و مافيات سلاح و استثمارات ما خلت قضية من قبل حتى ما يستلم ترمب السلطة علقوه بقضايا عزل و تهم تخابر و كلها طلعت كذب و ادعاءات؟ الديموقراطية انه بايدون و كامالا يعلنوا بصراحة دعمهم ل انتيفا و بلاك لايفز ماتر اللي حرقوا و نهبوا و سرقوا و قتلوا اكتر من ٥٥٠ شرطي؟ من اول يوم ما اعترفو الديموقراطيين بنتائج فوز ترمب الكبير في سنة ٢٠١٦ و قرروا يشنوا عليه حروب بالاعلام و حركوا الشارع باحقر مظاهر عنف

و ما اعترفوا فيه كرئيس و زورا الانتخابات و شفناها ع الهوا و طلع الديكتاتور؟ عن جد منطق احول. و هذا اصلا حوار

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.