عندما ضرب فيروس كورونا ديار بني عبس قال عنترة بن شداد هذه الأبيات المشهورة:

يا دار عبلة بالفناء تكلمي
فاليوم قد مُنع التجول فاعلمي🧐
إن البقا في البيت أصبح واجبا
لا تخرجي يا عبلتي كي تسلمي😇
كوفيد لا يدري بأنك عبلة
وبأن عنتر فارس لم يُهزَم😒
قد كنت قبل اليوم أهزم جحفلا
إن قيل عبلةُ فوق صدرك ترتمي😌
واليوم ها أنا ماكث في غرفتي
و بمفردي مثل البعير الأجذمِ😢
أصحو فأطبخ وجبتي متثاقلًا
ليس الطبيخ على الفتى بمحرّمِِ🤷‍♂️
ولقد ذكرتكِ و الصحون مليئة
أكلًا وكأس الشاي يسكب في فمي😊
وودت تغسيل الصحون لأنها
لمعت كبارق ثغرك المتبسمِ😬
لا تعجبي من حالتي و لتسألي
إن كنت جاهلة بما لم تعلمي🙄
هلّا سألتِ الغربَ يا ابنة مالكٍ


كم مات منهم كم بغير تكتّمِ🤔
فلكم أذاقهمو كرونا ذلةً
ويسومهم قتلًا بغير تكلّمِ🤨
فدَعي عنادكِ عبلتي و استسلمي
وتعقّمي و تقفّزي و تكمّمي !!! 😘
*عنترة 2020* 😅🤪😂
*اسعد الله اوقاتكم وحفظكم من كل مكروهٍ بإذنهِ*..💐

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.