عفوا يا جدي ويا أبي لم استطيع المحافظة على تراث عيلتنا فقد سرق الأنذال أحلى الزكريات

Abed Alwwhab

في بللور ابوي ورثه من جدي
في بللور ابوي اشتراه من العريضة على حدود لبنان وجابه تهريب لبيتنا بحلب .
في بللور أنا اشتريته من السعودية ومن حمص وقت كنت عسكري .
كل أجازة اجيب معي كم طقم .
كانت المجموعة عامرة بمختلف الأنواع والأعمار من البللور الي منفتخر فيه جيل بعد جيل وما منستعمله ألا للناس العزيزين علينا .

فجأة صار ضرب البراميل علينا متل زخ المطر .
تركنا كل شي وانهزمنا بروحنا .
الحاجز تبع النظام كان كل يوم يفش بيتين او ثلاثة ويعفش محتواهم .
كانوا يبيعوا حمل سيارة سوزكي كامل بسعر تافه لأنهم سرقوه وما كلفهم غير التحميل .
وبيوم جاء وقت بيتي .
قلبوا من اسطوح الجيران وسرقوا كل شي عزيز علي وتركوا الباب مفتوح للرايح والجاي يسرق على كيفه .

عفوا يا جدي
عفوا يا أبي
لم استطيع المحافظة على تراث عيلتنا فقد سرق الأنذال أحلى الزكريات

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.