عصابات #صيدنايا المسلحة وعلاقتها مع بشار #الأسد حامي الأقليات!

‎Munem Hillaneh‎

عصابات النظام المافيوي –
قرية صيدنايا تقع بالاتجاه الشمال الشرقي لمدينة دمشق ، وهي قرية اكثرية ساكنيها من الطائفة المسيحية ، وعدد العائلات المسلمة فيها على عدد اصابع اليد الواحدة وتبعد حوالي 25 كم عن العاصمة ، لم يدخل اليها لا اسلام سياسي ولا اسلام غير سياسي ولا فصائل اسلامية ولا متطرفين اسلاميين ، ولم يعتد عليها احد من كل ماذكر لامن قريب او من بعيد
اليوم يهاجر شبابها وبكثرة خارح سوريا هربا من الالتحاق بخدمة ميليشيات النظام
وهربا من عصابة مسلحة من اهالي القرية مدعومين من فرع المخابرات الجوية وهم من سكان صيدنايا يقومون بترويع الاهالي من قتل واغتصاب وسلب وسرقة وتعفيش ، معروفين بالاسم ومكان الاقامة ، ومعروفة كل اعمالهم ولكل

اهالي البلدة ، مع سكوت تام من قبل النظام لكل اعمالهم التي هدفها ترويع الاهالي –
وياتي من يقول من اذيال النظام انه يحافظ على الاقليات –
اذا طلب مني ساذكر الاسماء لتلك العصابة واتصال راسها مع بشار الاسد مباشرة

This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.