ضابط امريكي خدم ب #العراق: سياسة #بايدن المهادنة مع #ايران ستضر حلفائنا من الدول السنية والشعب الايراني

مايكل بريجينت هو ضابط مخابرات امريكي رفيع المستوى, وكان المسؤول عن امن العراق ابان الاحتلال الامريكي للعراق, (اي انه افضل من يعرف خفايا السياسة الايرانية المدمرة في العراق بكل تفاصيلها), لقد غرد بريجنت عبر حسابه على تويتر قبل قليل قائلا: إن تعيين بايدن لروبرت مالي كمبعوث لإيران (وهو ذاته الذي كان في عهد اوباما, مما يشير الى العودة للسياسة الاوبامية مع ايران من رفع للعقوبات مع سيل الاموال لها) سيكون مدمراً للعراق وسوريا ولبنان واليمن وحلفائنا الإقليميين من دول السنة (السعودية والامارات العراق سوريا لبنان اليمن ) وايضا

إسرائيل. .. ان قلب حكومة بايدن للسياسة التي كان يتبعها ترامب في ايران من (اقصى العقوبات والضغط ) الى سياسة المهادنة لا تفيد إلا طهران وموسكو وبكين. الكل سيستفيد من رفع العقوبات عن النظام الايراني وذلك على حساب شقاء الشعب الإيراني.

التغريدة الاصلية بالانكليزي:
Michael P Pregent
Malley named as Iran envoy will be devastating for Iraq, Syria, Lebanon, Yemen, our Sunni regional allies, & Israel.
Appeaser foreign policy only benefits Tehran, Moscow & Beijing. All will benefit from lifting sanctions on the regime to the detriment of the Iranian people.

This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.