صيدنايا مطعم سترانو مركز توزيع وتجارة وتعاطي مخدرات

Elias Hadad

اكبر وكر للرذيلة بالقلمون
المكان صيدنايا مطعم سترانو
هو مركز توزيع وتجارة وتعاطي مخدرات
هو مكان للواسطات فكل واحد عنده مشكلة باحد فروع الامن او اي مشكلة بالدولة فصاحب المطعم يدعي معرفته بالجميع ومن لا يعرفه يدعس بوزه على حد تعبيره عن طريق ضباط الامن اللذين يعرفهم فدوما يتكلم على الموبيلات احترامي سيادة العميد واحترامي سيادة اللواء وووووو
ودوما يتردد الى مطعمه ضباط امن ومندوبين كافة فروع الامن بالمنطقة وأيده بحلقهم على حد تعبيره انهم يقبضون منه شهريا وانه يغطي على الكثيرين ويطالعهم مثل الشعرة من العجين وكله مقابل الفلوس
اساسه قبل 2011 لا يملك ثمن ربطة خبز حشاش حرامي ازعر بلطجي يشحذ ثمن سيكارة الحشيش
حاليا عنده املاك مرعبة وبيوت ومطاعم وسيارات واراضي وباسم زوجاتهم وغيرهم
يتردد لعنده يوميا كل من له مشكلة باحد الفروع ولا يهمه ما هي المشكلة يقول انه يفك مشنوق وما جعل الناس تصدق وتعمل له هذه الدعاية انه بالفعل لم يترك جريمة إلا وفعلها قتل اغتصاب تعفيش خطف تجارة وتعاطي مخدرات بيع اسلحة وذخيرة الى جبهة النصرة ومطلوب لفروع امن ولا احد يجرؤ على الاقتراب منه وهذا مثبت ومعروف للقاصي والداني بصيدنايا والقرى المجاورة والقصاع وداريا وجوبر وريف حماه ومعلولا وووووو
وأكيد إضبارته بكل فروع الامن أكبر مما نتصور
اسمه وائل بركات عازر واخوه التوأم
حسام بركات عازر الملقب بالحوت
والعصابة مشهورة بعصابة الحوت
يفرض الخوة على كل مهربي وتجار المخدرات بصيدنايا


الذي لا يدفع يكتب به تقرير ويخبر الامن ويبعث خبر له بان الامن سأل عنه وإذا لم يدفع المعلوم رح ينضر فيسارع لدفع المعلوم
يفرض خوة على زناكيل صيدنايا ومن يتأخر بيعفشله محله او بيته او بيكتب فيه تقرير للمندوبين اليومين عنده
يهدد مدير الناحية ورئيس البلدية يخاف منه ومحتل الرصيف والشارع امام محله او مشاركه وما بيسترجي يحكي
يقوم بالتعفيش مع عصابته بشكل دوري
بوقت يخف التعفيش ينشط توزيع وتجارة المخدرات
حاطط واحد يخدم عنده بالمحل اسمه جهاد هلالة مهمته توزيع المخدرات ويعمل معه ويخبي بعض المخدرات عند صديقه محل موبيلات مقابله اسمه اليان موسى الخوري وهو احد اهم افراد عصابته
قام مع عصابته بحرق سيارات مهجرين من دوما ببداية الازمة
قام بتعفيش مئات الفيلات والشقق والمستودعات بسهل صيدنايا معرة وعلى اطراف التل ومنين والقابون
قام بتعفيش محلات قطع بعدرا
قام عدة مرات مع عصابته بعمل حواجز طيارة على اتوستراد معرونة وعلى طريق صيدنايا رنكوس قطيفة وووو وسرق عدة سيارات وقتل وشلح عدة سائقين
هذا غيض من فيض أشهر عصابة بالقلمون ومركزها الرئيسي موجود وعلى عينك يا تاجر وكل أهالي صيدنايا يعرفون هذا الكلام فهو بؤرة فساد للجيل الصاعد
ولا احد يفعل شيئ لان هذه العصابة مسلحة
وكافة الاجهزة الامنية المسؤولة عن صيدنايا تعلم تفاصيل اكثر عن هذا المستنقع
اغلب أهالي صيدنايا هاجرت وتتمنى الهجرة بسبب هذه العصابة وليس كما يدعي بعض الحمير بسبب العصابات الارهابية وهذا معروف ايضا لكل أهالي صيدنايا
اكثر من عشرة من صيدنايا قالوا لي هذا الكلام
اكثر من ثلاثة ألاف صيدناوي اصبحوا باربيل وكندا واستراليا والمانيا وأربعة الاف ينتظرون دورهم وفرصتهم
لعن الله هذه الحثالات متى نراهم على اعواد المشانق
إن شاء الله قريبا
الله يحمي صيدنايا وشعب صيدنايا الشريف المحترم

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.