صراع حول #جزر_سليمان

صراع حول #جزر_سليمان

صراع حول #جزر_سليمان
د. ميسون البياتي
منذ نهاية الحرب العالمية الثانيه تعتبر الولايات المتحده الأمريكيه المحيط الهادي بحيرة امريكيه داخليه لا يحق لأحد الوصول الى جزرها النائيه الصغيره التي لا رسم لها على خرائط العالم المنشوره . قامت بنهاية الحرب العالمية الثانيه بقصف اليابان بالقنابل النوويه فأجبرتها على الإستسلام وأخرجتها تبعاً لذلك من جزر سانت ماريانا وأقامت قاعدة غوام على جزيرة غوام للسيطره على جنوب شرق أسيا وجزر الباسفيك برمتها ثم امتد نفوذها الى المحيط الهندي فأسست قاعدتها في جزيرة دييغو غارسيا وهذه الجزيرة الصغيرة الواقعة في المحيط الهندي بين إفريقيا واندونيسيا تضم القاعدة الأميركية التي تتمتع بأكبر قدر من الحراسة في العالم وهي قاعدة بحرية هائلة جرى استخدامها لأغراض عسكرية من قبل الولايات المتحدة أثناء حربي العراق وأفغانستان إذ إنها تقع على بعد حوالي 10000 ميل من منطقة الخليج
بسبب الصراع الصيني الأمريكي المعروف أعلنت الصين ليلة الثلاثاء الماضيه أنها وقّعت اتفاقية أمنيه مع جزر سليمان وقالت بكين إن الاتفاقيه تهدف إلى تعزيز السلام والاستقرار وتعمل بالتوازي والتكامل مع ترتيبات التعاون القائمه مع جزر سليمان , والجزر هي دوله أرخبيليه تضم ما يقرب من 1000 جزيره استوائيه وأتول ( الأتول هو جزيره مرجانيه على شكل هلال تقريباً تحتوي على الماء بداخلها وتحيطه أرضها من 3 جوانب ) تقع جزر سليمان بين فانواتو وبابوا غينيا الجديده , رسمياً ملكتها هي الملكه أليزابث الثانيه ملكة بريطانيا قامت بتعيين حاكم بريطاني عام عليها , لكنها من الناحية العمليه تخضع للهيمنة الأمريكيه في ظل سياسة التخادم والتبعيه التي تتبعها بريطانيا منذ نهاية الحرب العالميه الثانيه تحت شعار : ربح شيء أفضل من خسارة كل شيء
عام 1974 حصلت جزر سليمان على الحكم الذاتي الذي تحول الى استقلال شكلي عن التاج البريطاني رغم ان الملكه البريطانيه وحاكمها العام هما الحاكمين الفعليين للبلاد حتى اليوم كما الحال في كندا واستراليا ونيوزيلندا , وفي العام 2003 سلمت بريطانيا الإشراف على الجزر الى استراليا التي تقود تحالف دولي لإعادة إستتباب النظام والأمن في الجزر

إمعاناً من الصين , جاءت أنباء الاتفاق بعد يوم واحد من إعلان الولايات المتحده أنها سترسل وفداً من كبار المسؤولين إلى جزر سليمان في جنوب المحيط الهادئ لإقناعها بإلغاء اتفاقها مع الصين , يكون الوفد بقيادة مساعد وزير الخارجية الأمريكيه لشؤون شرق آسيا والمحيط الهادئ دانييل كريتنبرينك ، ومنسق مجلس الأمن القومي الهندي والمحيط الهادئ كورت كامبل وكان الوفد يأمل في إثبات أن الولايات المتحدة يمكن أن تمنع أي إتفاق خارجي مع ( ممتلكاتها) جزر المحيط الهادئ ومنطقة المحيطين الهندي والهادئ

يتزايد القلق الأمريكي الآن من أن الاتفاقيه الموقعة ستمنح بكين موطئ قدم في جنوب المحيط الهاديء ولهذا تم تحريك الجهود الدبلوماسيه لدول الإقليم لدعم الموقف الأمريكي ففي الأسبوع الماضي ، زار وزير المحيط الهادئ الأسترالي زيد سيسيلجا جزر سليمان وطلب من قادتها التفكير في عدم التوقيع على الاتفاقيه . قام بالرحله على الرغم من أن حكومته تستعد لخوض انتخابات عامه قد تؤثر عليها أية شائبه

من النادر أن يجذب جنوب المحيط الهادئ مثل هذه المغازله الدبلوماسيه لأن الولايات المتحده كانت قد اغلقت سفارتها في عاصمة جزر سليمان هونيارا قبل 29 عام لكنها تعهدت في فبراير الماضي بإعادة فتحها , فيما زار أنتوني بلينكين وزير خارجية الولايات المتحده جزر فيجي لطلب وساطة حكومتها في القضيه رغم أن الولايات المتحده كانت قد علّقت علاقتها مع فيجي منذ ما يقرب من 40 عام لأن الولايات المتحده تعلّق علاقتها المعلنه مع الدول التي تهيمن عليها ولا تعيد تلك العلاقات بشكل ما الا في حالات الضرورة القصوى لإبعاد شبهة الهيمنه عن نفسها , يكمن السبب وراء هذا الغزل السياسي , الخوف من فتح جبهة جديدة للتنافس الجيوسياسي بين الصين والولايات المتحده

بدأ التفاهم حول مسودة غير مؤكده للاتفاقية الأمنية الصينيه مع جزر سليمان بإعلان صيني على الإنترنت نهاية الشهر الماضي مما تسبب في إثارة ضجة حول شروط الإتفاقيه المزعومه التي تضمنت النشر المحتمل لقوات الأمن الصينيه للحفاظ على الأمن والنظام الاجتماعي في الجزر استجابة لطلبات من حكومة جزر سليمان
وبغض النظر عن صحة وثيقة الاتفاقيه ، فإن الرد عليها يعكس القلق العميق الجذور بشأن توازن القوى في المستقبل في منطقة المحيط الهادئ كما قالت الدكتورة آنا باولز ، الأكاديميه الأمنيه النيوزيلنديه التي وزعت الوثيقة على تويتر مع تعليق يقول: إذا لم تكن الوثيقه أصليه فإنها لا تزال تقدم بعض الأفكار المثيره للاهتمام حول كيفية أداء الديناميكيات الجيوسياسيه
أما الأستاذ المساعد في جامعة هاواي تارسيسيوس كابوتاولاكا فذكر لمجلة التايم إن طريقة الإعلان وتوقيته مهمان لأن بكين أعلنت من جانب واحد عن التوقيع قبيل زيارة الوفد الأمريكي لجزر سليمان ويعتقد أن هذه ليست مصادفه
المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس ذكر في 18 أبريل 2022 أن الاتفاقية تركت الباب مفتوحاً أمام نشر القوات العسكرية الصينية في جزر سليمان و شكلت سابقة مقلقة في منطقة جزر المحيط الهادئ الأوسع
أما بعد التوقيع فقال متحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي لرويترز إن الاتفاقية تتبع أسلوباً صينياً في التعامل حيث تقدم صفقات غامضه جداً مع القليل من المشاورات الإقليميه في حقوق الصيد وإدارة الموارد والمساعده الإنمائية والآن في الممارسات الأمنيه . ولم يستشهد برايس ولا المسؤول في مجلس الأمن القومي بنص الاتفاقية التي لم تُنشر على الملأ

أعربت نيوزيلندا وأستراليا عن قلقهما بشأن الشراكه لأنها قد تسمح بوجود عسكري صيني في منطقه اعتبروها تاريخياً مجال نفوذهم , حيث أخبرت وزيرة الخارجيه الأستراليه ماريز باين هيئة الإذاعه الأستراليه بوجود نقص في الشفافيه فيما يتعلق بهذه الإتفاقيه

أما رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن فذكرت للتلفزيون النيوزيلندي بأنها ترى مثل هذه الأعمال على أنها عسكرة محتملة للمنطقة ، فيما لايوجد لها ولو داعي ضئيل لحماية أمن المحيط الهادئ
رد رئيس وزراء جزر سليمان ماناسيه سوغافاري في خطاب ألقاه أمام البرلمان نهاية مارس 2022 بأنه من المهين للغاية أن يتم وصفه بأنه غير لائق لإدارة شؤون بلاده السياديه ، أو أن تكون لديه دوافع أخرى في السعي لتحقيق مصالح بلاده الوطنيه , وأن بلاده لن تسمح للصين ببناء قاعدة عسكريه ولكن في نفس الوقت تحتاج جزر سليمان إلى تنويع علاقاتها مع شركاء آخرين

استراليا التي لديها اتفاقية أمنية ثنائية مع جزر سليمان منذ 2003 صرّحت إنها ستواصل التعاون مع جزر سليمان ، حتى لو تم توقيع الاتفاقية مع الصين , لكن رئيس الوزراء سكوت موريسون واجه انتقادات يوم الأربعاء لعدم إيفاده وزيرة الدفاع الإستراليه السابقه ماريس باين الأكثر خبرة للتأثير على العاصمه هونيارا بدلاً من وزير المحيط الهادئ زيد سيسيلجا الأقل تأثيراً . وفي تصريح صحفي قالت بيني وونغ ، وزيرة الظل للشؤون الخارجية في حزب المعارضه الأسترالي : إن هذا كان أسوأ خطأ فادح في السياسة الخارجية الأستراليه في المحيط الهادئ منذ نهاية الحرب العالمية الثانيه
إزاء كل هذا لم تقف الصين مكتوفة الأيدي بل ضغطت على الحلقة الأضعف في النزاع لإرسال رسالة الى بريطانيا بتهديد مصالحها . بريطانيا منذ غادرت الإتحاد الأوربي عقدت عدة إتفاقيات مع مستعمراتها استراليا ونيوزيلندا كي يصبح التحالف بينهم قوة دوليه لها تأثيرها على الساحة العالميه , لكن نيوزيلندا تعتمد على القروض الصينية الكبرى في تمويل مشاريعها , وتعتمد على العمالة الصينيه المستقره في الصين لتصنيع حليبها والبانها التي تصدرها الى العالم ولها جسر جوي يومي مع الصين لنقل الحليب الخام الى معامل الصين لتصنيعه بسبب شحة الأيدي العامله في نيوزيلندا . فيما عمال المناجم النيوزيلنديون جميعهم من أصول صينيه يستقرون في نيوزيلندا منذ حوالي قرنين ويشكلون أكثر من ثلث سكان البلاد ولهم تأثير مهم حتى على بعض قراراتها السياديه
بكل هذه العوامل ضغطت الصين وافتتحت مكتبها في نيوزيلندا لبيع عملتها الالكترونيه ( كرايبتوكورنسي ) الدولار النيوزيلندي = 14,28 كرايبتو . نيوزيلندا بلد ديمقراطي يؤمن بالإقتصاد الحر . اذا اشترى المواطن ب 1000 دولار سيحصل على 14 ألف و280 كرايبتو
بعد 5 سنوات حين يصعد سعر الكرايبتو ويصبح عمله رقميه عالميه متداوله في كل العالم بسعر يضاهي سعر البتكوين سيصبح المواطن النيوزيلندي ملياردير , وهذه الفكره ستشجع المواطنين على الشراء غير المحدود
عمليا ً حين تذهب كل دولارات نيوزيلندا الى خزينة الصين مقابل شيء افتراضي لا وجود له على ارض الواقع … معرض للربح والخساره معاً فهذا لن يهدد مصالح نيوزيلندا وحدها , لكنه سيهدد أحلام بريطانيا بالعوده الى سيادة العالم , عندها ستأمن الصين من تهديد أكبر بلدين في اقليمها الباسفيكي فيما لو اندلعت الحرب فعلاً بينها وبين الولايات المتحده , ولكن ماذا لو قررت الولايات المتحده أن تحارب الصين في جزر نائيه بعيده ؟ ألن يكون هذا تهديد للمصالح البريطانيه في مستعمراتها استراليا ونيوزيلندا ؟ ألن يكون ضربة قوية لبريطانيا التي غادرت الإتحاد الأوربي على أمل إحياء شراكتها التقليديه مع قارتيها النائيتين زيلندا واستراليا ؟ ألن يكون إنتقاماً امريكياً من بريطانيا بسبب تدميرها حلف الشراكه الأمريكيه الإقتصاديه عبر المحيط الهادي ؟ أليس السكوت البريطاني على ما يقع في مستعمرتها جزر سليمان شيء محير ؟ لمن ستخسر بريطانيا وجودها في الباسفيك .. للصين أم للولايات المتحده ولماذا تسكت في موقف كهذا ؟
الأوضاع صعبة في هذا الإقليم ولن يفهم طبيعة تشابك العلاقات في جنوب شرق آسيا وحوض المحيط الهادي غير من عاش في هذه المناطق

د. ميسون البياتي

About ميسون البياتي

الدكتورة ميسون البياتي إعلامية عراقية معروفة عملت في تلفزيون العراق من بغداد 1973 _ 1997 شاركت في إعداد وتقديم العشرات من البرامج الثقافية الأدبية والفنية عملت في إذاعة صوت الجماهير عملت في إذاعة بغداد نشرت بعض المواضيع المكتوبة في الصحافة العراقية ساهمت في الكتابة في مطبوعات الأطفال مجلتي والمزمار التي تصدر عن دار ثقافة الأطفال بعد الحصول على الدكتوراه عملت تدريسية في جامعة بغداد شاركت في بطولة الفلم السينمائي ( الملك غازي ) إخراج محمد شكري جميل بتمثيل دور الملكة عالية آخر ملكات العراق حضرت المئات من المؤتمرات والندوات والمهرجانات , بصفتها الشخصية , أو صفتها الوظيفية كإعلامية أو تدريسة في الجامعة غادرت العراق عام 1997 عملت في عدد من الجامعات العربية كتدريسية , كما حصلت على عدة عقود كأستاذ زائر ساهمت بإعداد العديد من البرامج الإذاعية والتلفزيونية في الدول العربية التي أقامت فيها لها العديد من البحوث والدراسات المكتوبة والمطبوعة والمنشورة تعمل حالياً : نائب الرئيس - مدير عام المركز العربي للعلاقات الدوليه
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.