#شيرين_ابو_عاقلة نجمة #القدس والحاقدين

Sherine Abu Aqleh

#شيرين_ابو_عاقلة نجمة #القدس والحاقدين

ارتفعت روح شهيدة الوطن والواجب البطلة الصحفية الفلسطينية شيرين ابو عاقلة الى ملكوت ربها السماوي وهي تؤدي واجبها الصحفي على تراب وطنها فلسطين، تشرح للعالم الظلم الذي وقع على شعبها والجرائم المرتكبة ضد ابناء وطنها وهم يحتجّون على استمرار الأعتداءات الظالمة لجنود وشرطة اسرائيل .
فارقت شيرين روحها برصاصة غادرة اطلقها جندي اسرائيلي، وسقطت على وجهها تلثم تراب جنين المحتلة مودعة روحها الجسد الذي ناضل ربع قرن لأيصال صرخة الشعب الى الله والعالم عبر شاشات التلفزة و قناة الجزيرة التي خدمت فيها لخمسة وعشرين عاما .
نعاها رئيس السلطة الفلسطينية ابو مازن وشيّعها الى مثواها الأخير شعب فلسطين بمسلميه ومسيحييه الذين توحدوا يدا بيد رافعين نعشها فوق الأكتاف منشدين “بالروح والدم نفديك يا شيرين” . دقت جميع اجراس الكنائس مودعة شيرين الى مثواها الأخير والزهور تنثر على جثمانها من كل مكان وعلم فلسطين يغطي نعشها وصليب المسيح يعلو غطاء النعش رمزا للفداء والتضحية لجميع بني البشر .
صرخت كل حناجر الشرفاء في العالم وداعا يا شيرين، الرحمة والمغفرة لك، نستودعك بيد الرحمن الرحيم الذي اعدّ لك وللشهداء الأبرار منازلا في ملكوت السماء و نعيم الفردوس الأبدي مع الملائكة والقديسين والأبرار .
في الوقت الذي تتوالى استنكارات العالم والحكام والسياسيين والصحفيين والعالم الحر الشريف على تلك الجريمة النكراء و الحناجر الشريفة تطلب الرحمة لشيرين ابو عاقلة، خرج علينا الذباب الألكتروني و دبابير السلفيين و اعوان الدواعش والشيوخ الإسلامويون تجار الدين ببوسترات وفيديوات تنادي وتطالب المسلمين على صفحات التواصل الإجتماعي ان لا يترحموا على روح شيرين لأنها نصرانية كافرة، ومصيرها سيكون جهنم ولا مغفرة للكافرين! لأن (اشرف الأنبياء) طلب من اتباعه ان لا يترحموا على الكافرين وغير المسلمين. و آيات كتابهم ترفض طلب الرحمة والمغفرة لكل من مات وهو ليس على دين الإسلام .
احد اولئك مدعي التدين كتب على الفيس بوك الكلمات التالية التي تعكس تربيته واخلاقه :
” ماتت (شيرين) وهي نصرانية . فلا يجوز الترحم عليها ولا وصفها بالشهادة !
وما فعلته من خير من نصرة القضية الفلسطينية ، فقد جازاها الله في الدنيا، اما في الآخرة فليس للكافر اي ثواب . ولا يجوز ان تطغي العاطفة على حكم الشريعة.


وقد حكم الله ورسوله بعدم جواز الترحم على الكافر وبخسارته يوم القيامة .
ولا شك اننا حزينون على وفاتها، كونها كانت مناصرة لفلسطين لكن حالها حال ابي طالب عم النبي.”
*****
نحن نرد على اولئك المتخلفين الحاقدين على كل مسيحي او مسلم مات ولا يؤمن بعقيدتهم، فيملئوا صفحات التواصل الإجتماعي بعويلهم وفتاواهم المحرضة . نرد عليهم بقول ربنا ومخلصنا يسوع المسيح لصالبيه : ” يا ابتاه اغفر لهم لأنهم لا يعلمون ما يفعلون “.
يتدخل اولئك الدواعش بعمل الله في ادخال من يحبون و يشاؤون هم الى جنة المتع الجنسية، ويطرحون في نار جهنم من يكرهون من مخالفيهم من غير المسلمين الذين هم اهل الكتاب المقدس ومن عبدَ وآمن بالرب الواحد قبل ظهور الإسلام بالاف السنين . انهم يوجهون الله حسب رغبتهم وميولهم ان يرحم فلان وان لا يغفر لفلان وكأنهم وكلاء الله على الأرض .
اولاد الأفاعي هم من يدخل الجنة لمن يريدون ويلقوا في جهنم من يكرهون ؟
يرفضون الترحم على شهيدة الواجب شيرين لأنها (نصرانية) كافرة . ولا يقبلون ان يطلقوا عليها لقب شهيدة. كم كمية الحقد التي تملأ قلوب اولئك المحسوبين على البشر ؟ لماذا لا تتركوا رب العالمين يحكم بالعدل والقسط على خليقته، فهو ادرى منكم ومن عقولكم القاصرة في معرفة فكر وعمل كل إنسان على الأرض وما يستحق في آخرته .
شيوخ المسلمين ورجال الدين الذين يأملون ان يفوزوا بجنة الحوريات بحقدهم على المسيحيين و تكفيرهم لهم، و يؤمنون ان كل من هو غير مسلم سينتقل الى جهنم. لكن الحقيقة التي اخبرنا بها المسيح ان اولئك الغير مؤمنين بلاهوت المسيح سيكون مصيرهم بحيرة النار والكبريت الأبدية حيث النار لا تطفأ والدود هناك لايموت . اما المؤمنون بالمسيح فهم احياء في ملكوت السماء . هذا ليس من امانينا بل هو كلام رب المجد يسوع الذي قال: ” أنا هو القيامة والحياة ، من آمن بي وإن مات فسيحيا، و كل من كان حيا وآمن بي فلن يموت الى الابد ” (إنجيل يوحنا 11- 25 و 26) وشيرين كمسيحية مؤمنة بالرب يسوع المسيح رقدت على رجاء القيامة بموتها، وستنتقل روحها الى ملكوت الله .
اما شيوخ الدجل وخفافيش الظلام والحقد وقادة التكفير فهم ينتظرون جنتهم الموعودة .
ولمن لا يعرف ماهو شغل المسلمين في الجنة الموعودة التي يحلمون بها فليقرا الاية 55 من سورة ياسين التي جاء فيها : ” ان اصحاب الجنة اليوم في شغل فاكهون (فرحون)، هم وأزواجهم في ظلال الأرائك متكئون، لهم فيها فاكهة ولهم ما يدعون” .
قال ابن عباس حبر الأمة الإسلامية وعدد كبير من المفسرين منهم ابن كثير تفسير معنى (هم في شغل فاكهون) ، قالوا : ان شغلهم هو (افتضاض الأبكار) واخرون قالوا (افتضاض العذارى الجميلات) وهم فاكهون اي (فرحون مستبشرون) .
هل عرفت ايها المسلم ما هو شغلك في جنة حور العين، ليس الصلاة والعبادة والتسبيح لرب العالمين، بل افتضاض الأبكار و مداعبة الكواعب من حور العين في الجنة الموعودة والتي خصصها اله الإسلام ليجامعهن المسلم بمائة عذراء يوميا وامام انظار رب المجد !! وربكم هو من يقوم بترقيع البكارات لتعود المراءة المفضوض بكارتها عذراء ثانية ليستمتع معها المسلم بلا انقطاع بدورة لا تنتهي .
سأل احدهم نبي الإسلام قائلا : ” يا رسول الله، هل نفضي الى نسائنا في الجنة كما نفضي اليهن على الأرض” …لينتبه القارئ أن تفكير شيوخ المسلمين محصور في الجنس في الدنيا والآخرة !!!
فرد عليه (اشرف الأنبياء) قائلا : ” والذي نفسي بيده، إن الرجل ليفضي بالغداة الواحدة (اليوم) الى مئة عذراء !! . والأعجب والأغرب أنه كلما عاد اليها وجدها بِكرا وزيادة ” !!
هكذا يعلمكم نبيكم، وهذه هي جنتكم الموعودة، وهذا شغلكم فيها . جنس على الأرض وجنس وخمر وغلمان في الجنة ! وهذا السبب الذي من أجله يقتل الدواعش انفسهم بالحزام الناسف والسيارات المفخخة ويقتلون الأبرياء ليفوزوا بالجنة ويستمتعوا بنكاح حور العين .
نحن لا ننتجنى على احد ، فما نقوله مصدره كتب التراث الإسلامي والقرآن واحاديث نبوية صحيحة.
اما شهيدة الواجب والوطن شيرين فإنها حسب هواكم وتعليمكم الشيطاني نصرانية كافرة، مصيرها نار جهنم بينما تجار الدين وناشري الحقد يستمتعون بفض ابكار العذراوات في جنة حور العين .
جنتكم لا نسعى اليها ولا نريدها، لأنها مكان غير طاهر، أما جنتنا فهي ملكوت الله و نعيم فردوس الملائكة والقديسين ، فهناك المؤمنون يسبحون الرب العلي، ويعيشون بطهارة وقداسة فلا يزوجون ولا يتزوجون، وهذا ما بشرنا به مسيحنا الطاهر القدوس، ولم يبشرنا بإفتضاض بكارة مائة عذراء كما ورد بحديث النبي. فالطيور على اشكالها تقع، ومن شابه قدوته فما ظلم .
الرحمة والمغفرة لك يا شيرين يا نجمة القدس المنيرة، انطلقي الى سماء المجد وملكوت الله. فما يضر قافلة المؤمنين عواء الذئاب.
صباح ابراهيم
14مايس 2002

About صباح ابراهيم

صباح ابراهيم كاتب متمرس في مقارنة الاديان ومواضيع متنوعة اخرى ، يكتب في مفكر حر والحوار المتمدن و مواقع اخرى .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.