#شاهد معلمة موالية ل #إيران في #العراق تضرب تلميذها وتعنفه لأنه متعاطف مع المظاهرات السلمية

في هذا الفيديو اسفلا, تشاهدون مديرة المدرسة تدخل بعصبية إلى غرفة الصف حيث يتكدس تلاميذ صغار على مقاعدهم، لتبحث عن طفل تم الفساد عليه بأنه تلفظ بكلمة “سلمية”, فتمسك الطفل من أذنه وتحاول جره، وعندما لا يتحرك تهدده بقطع أذنه. “اطلع لا أجيب أذنك بإيدي”، تقول للطفل بلهجة عراقية قحة، “السلمية مالت من؟” تضيف

بنبرة معنفة، دون أن تدع أذن الطفل تفارق قبضتها، ويختفيان معا خارج الغرفة.

This entry was posted in ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

1 Response to #شاهد معلمة موالية ل #إيران في #العراق تضرب تلميذها وتعنفه لأنه متعاطف مع المظاهرات السلمية

  1. س . السندي says:

    من ألاخر
    وين السلمية …؟
    بسيطة يا الست المديرة ، كلها أيام وتشوفين مصيرچ ومصيرة
    وتشوفين العراقينين الابطال مو بس يجرون أذنچ بل ويجرون كل حقيرة ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.