#شاهد لوحة العذراء تحفة فنية بولندية

تنتشر صور السيدة مريم العذراء فى كل الكون و عند كل الثقافات و كل مجتمع يضع سمات منه على الآيقونات الخاصه بها سواء كانوا أفارقه . آسيويين . من أمريكا اللاتينيه
فنجد آيقونات لها ببشره سمراء و أخرى بملامح آسيوية و هكذا .
لكن كلها تجتمع فى حاجه واحدة السلام و الرقه و الملائكية و الوداعه فى ملامحها بحيث إستحاله إلا أن تدخل قلبك مباشره حتى و لو لم تكن تدين بالديانه المسيحية .
بس هذة الآيقونه الملفته و البديعه لها مختلفة جدا فهى هنا ذو ملامح قويه حادة فيها تحدى و عنفوان ظاهرين بقوه فى نظره عينيها و طريقة جلستها و شموخ ملامحها .
و هذة الآيقونه الجميلة جدا ( بولندية ) و لأول مره أرى أيقونه للسيدة مريم العذراء مختلفه هكذا عما متعودين دائما أن نراه .
بصراحة تحفه بكل ما تحمله من معنى .


و هنا أنا أتكلم بشكل فنى بحت بعيدا عن أى منظور دينى .
فما رأيكم أنتم ؟

About رشا ممتاز

كاتبة مصرية ليبرالية وناشطة في مجال حقوق الانسان
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

1 Response to #شاهد لوحة العذراء تحفة فنية بولندية

  1. س . السندي says:

    كل أم تحمل تتشبه بالعذراء ، وتحمل قلب مثل قلبها هى أيقونة سماوية ، تحياتي ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.