#شاهد دريد رفعت #الأسد يستخف بعقولنا ويلقى سبب الهزائم العسكرية على زير النساء #طلاس الذي افشى بالأسرار العسكرية لغانية يهودية تعمل لحساب الموساد هههههه

خرج اليوم علينا دريد ابن رفعت الأسد عم الرئيس السوري الحالي المجرم بشار الأسد, بفيديو (شاهده اسفلاً) يريد ان يقنعنا بأن سبب الهزائم العسكرية التي مني بها جيش النظام هو وزير الدفاع مصطفى طلاس الذي كان يطارد النساء فأرسلت له الموساد راقصة يهودية تحمل الجنسية الاسكتلندية اسمها “ديان سيدني” واخذت عن طريق خداعه كل الأسرار العسكرية للأسلحة الروسية الحديثة؟؟
تعليقنا على الفيديو : يكفي استخفاف بعقولنا ونحن نعطي الحقائق التالية مقابل ما قاله دريد:
أولا: جميع الأسلحة الروسية الحديثة تعتبر سرية وتشرف على سريتها المخابرات الروسية الكي جي بي بنفسها لا يلمسها او يعرف بها او يشغلها غير الخبراء الروس حصراً, ولا يدر بها احد بما فيهم الرئيس السوري بذاته ممنوع ان يعرف عنها أي شئ.. واتحدى ان تأتوني بأي شخصية سورية كانت تعرف أي شئ عن مكان وتشغيل المعدات الروسية الحديثة السرية… فإذا تم افشاء اسرار هذه الأسلحة فعن طريق الخبراء الروس العملاء المزدوجين للمخابرات الروسية والأميركية … وبرأينا بان سبب خسارة الحرب هو ضعف التكنولوجيا الحربية الروسية مقابل تفوق التكنولوجيا الأميركية والإسرائيلية .. ههههه وما يجي يسلبها علينا دريد فلسنا أطفال
ثانيا: كانت روسيا تستخدم سوريا ساحة لتجريب أسلحتها الحديثة وارسال رسائل سياسية للغرب عن مستوى تطور أسلحتها ولم يكن هدفها باي لحظة تحرير الأراضي المحتلة او الانتصار على إسرائيل باي معركة ( للاستفاضة بهذا الموضوع راجعوا مقال د طلال عبدالله الخوري بعنوان: ما معنى ان يقول بوتين بأن سوريا ارخص ساحة لتجريب اسلحتنا وتدريب قواتنا ).. وهي من اختلق حرب تشرين وحرب لبنان ونفذها وقادها عبر الخبراء الروس ولم يكن فيها أي دور لجيش النظام السوري سوى الدعم الأرضي بالجنود أي بمعنى اخر (كفئران تجارب يتم قتلها لاختبار فعالية الأسلحة الروسية عمليا وفي أجواء الحرب الحقيقية) .. ونتحدى أي انسان يقول غير ذلك.


ثالثا: لو فرضنا جدلا بان الراقصة هي جاسوسة إسرائيلية فهذا من مهمة المخابرات السورية التي تحصي انفاس السوريين ولكنها لا تعرف بان هناك راقصة جاسوسة إسرائيلية بدمشق .. وهذه ادانة لنظام الأسد بطريقة غير مباشرة .. فلا يسلبها علينا دريد ويحمل فشل عائلته الاجرامية على كتف طلاس الذي كان مجرد رجل كرسي لا يعرف شيئا عن أسلحة الجيش السوري.

About أديب الأديب

كاتب سوري ثائر ضد كل القيم والعادات والتقاليد الاجتماعية والاسرية الموروثة بالمجتمعات العربية الشرق اوسطية
This entry was posted in ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.