#شاهد حزب التحرير الأسترالي: الإسلام سينتصر وينتشر في كل الأرض والغرب كاذب ولا يقبل التعددية لأنه لا يقبل الحدود الشرعية

تشاهدون في هذين الفيديوين مقابلتين مع نشطاء من حزب التحرير فرع استراليا

الفيديو الأول: تحدثت الناشطة الأسترالية نسمة بدر في مؤتمر “حزب التحرير الأسترالي” الذي نظمه حزب التحرير الأسترالي في سيدني في 27 أبريل 2019. وطمأنت الجمهور بأن الإسلام هو النظام الوحيد الذي يمكن أن يوحد جميع الناس ، ويمنح الناس كرامة وعدالة ، ويحل المشاكل الإنسانية. وقالت إنه سيتم إعادة تأسيس الخلافة الإسلامية “على طريقة النبوة” ، وأن النصر قادم ، وأن الإسلام سيصل إلى أركان المعمورة الأربعة. وأضافت: “سنستمر في المقاومة حتى النصر هو الإسلام”. هتف الجمهور: “الله أكبر!” تم تحميل الفيديو على صفحة فيسبوك حزب التحرير استراليا

الفيديو الثاني:
أجرى الناطق باسم حزب التحرير الأسترالي وسيم الدريحي مقابلة مع الناشط الأسترالي سفيان بدر في إحدى فعاليات حزب التحرير الأسترالي بعنوان “مسلم غير اعتيادي” الذي جرى في سيدني في 27 أبريل 2019. وقال دريحي إن ابنته ، التحقت بالمدرسة العامة التي تمولها الحكومة الاسترالية ، وتدعو إلى الله أثناء النشيد الوطني من أجل “إعادة تأكيد انها مسلمة”.

وقال إن المسلمين يواجهون “نظامًا دوليًا” من السياسات المعادية للمسلمين, وانتقد الأشخاص الذين “استسلموا لكذبة” التسامح الغربي والتنوع والتعددية الثقافية ، وقال إنهم يكذبون على أنفسهم لأنهم لا يفعلون ذلك. في الواقع لا يقدمون الدعم لكل جانب من جوانب الإسلام ، مثل الحدود التي تمليها الشريعة الإسلامية. قال إنه يجب على المسلمين ألا يعتذروا عن تنظيم “داعش” أو يدينوهم عندما يُطلب منهم القيام بذلك لمجرد أن الأشخاص البيض هم الذين يسألون ، وأشار إلى “التسلسل الهرمي بين المسلمين وغير المسلمين ، والرجل الأبيض والأشخاص ذوي البشرة الملونة”. وقال إن التسامح الغربي لا يقبل إلا المسلمين الذين يقبلون الديمقراطية والحكم البرلماني الذي قال إنه يتعارض مع الإسلام. وأضاف دريحي أن المسلمين لا يريدون أن يتم قبولهم وأنهم يجب ألا يعتذروا عن الاعتقاد بأن كلمة الله هي الأفضل. مرة أخرى خاطب الناس في الغرب الذين يقولون إنهم متسامحون ، وقال لهم: “اختر جانبًا ، فأنت تحبني كمسلم أو تكرهني لأنني أؤمن بالإسلام.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to #شاهد حزب التحرير الأسترالي: الإسلام سينتصر وينتشر في كل الأرض والغرب كاذب ولا يقبل التعددية لأنه لا يقبل الحدود الشرعية

  1. س . السندي says:

    ١: حقاً مساكين يثيرون الشفقة قبل الاشمئزاز والسخرية ، لأنهم يحفرون قبوراً جماعية للمسلمين السذج والطيبين بأيديهم؟

    ٢: طيب ألا يتساءل هؤلاء المرتزقة والدجالين لماذا يسمحون لهم بعقد هذه المؤتمرات وإعلانها وهم بين ظهرانيهم ، طيب ألا تتعضون مما حدث لدولة الخلافة الارهابية في الشرق الأوسط حتى تنقلوها لجوار التنين الصيني ، طيب وبماذا ستحاربونهم وأنتم إرهابكم يرتد كوارث عليكم ؟

    ٣: واخيراً …؟
    لا عزاء للحمقى والاغبياء إذا ما قرر العالم ابادتهم ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.