#شاهد المفكر #علاء_الأسواني: حتى لو كان الديكتاتور عبقري ووطني ويصنع إنجازات صخمة فإنه بالنهاية سيؤدي لكارثة وطنية

قال المؤلف المصري علاء الأسواني في مقطع فيديو حمله على قناته على يوتيوب في 20 أبريل 2019 ،(شاهده اسفلا) إن القول بان بالديمقراطية ليست من أجل بلد معين يشبه الادعاء بأن شعبها لا يحتاج إلى العدل والكرامة وأنهم غير إنسانيين. وقال إن حسني مبارك وعبد الفتاح السيسي وشخصيات سياسية مصرية أخرى هي أمثلة لأشخاص يحملون هذا الرأي. وأضاف أن المشكلة الحالية تكمن في النظام المصري – وليس في الرئيس السيسي – وأن كل ديكتاتورية تنتهي بكارثة عاجلاً أم آجلاً ، حتى لو كان الديكتاتور قد حقق الكثير

من الإنجازات مثل هتلر أو صدام حسين. وأضاف الأسواني: “لسوء الحظ ، الكثير منا لا يتعلمون من التاريخ“.

This entry was posted in English, ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.