#شاهد الباحث جاي سميث: الاسلام المبكر كان ديانة مسيحية

الباحث جاي سميث:…لا وجود لابي بكر و عمر و عثمان وعلي…الاسلام المبكر كان ديانة مسيحية…اول خليفة عربي موثق في التاريخ هو معاوية…مكة لا وجود لها قبل 727 ميلادية…الكعبة كانت بالبتراء وابن زبير حولها لمكة….جميع المساجد كانت قبلتها البتراء حسب ما قاله دان جيبسون…محمد صفة وليس اسم…محمد تعني مبارك او ممجد والاسم الحقيقي لمحمد هو اياس بن ابي قبيصة وهو ملك او حاكم من اللخميين في الحيرة…

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to #شاهد الباحث جاي سميث: الاسلام المبكر كان ديانة مسيحية

  1. اياس بن ابي قبيصه says:

    الواقع ان الانترنت ووسائل التواصل العامه قد فتحت العيون واوصلت المعلومات بكل انواعها وجعلت النقاش عالميا في اي موضوع .وحقيقه الاسلام يعرفها الكثيرون من الناس وخاصه المسلمين منهم انما الرباط المافيوزي الاسلامي يمنع القول والتفكير والمصارحه و حتي استخدام العقل ويكرر ببغائيا اقوال يحفظها المسلم بدون تفكير او محاكاه او تحليل. ويمكن بوضوح لاي متدين مسيحي او يهودي او صابئي او لمن يدرس التاريخ ان يستنتج بسهوله ان الاسلام ،القران، والسيره ،هي كشكول غير مترابط غير مفهوم ،يعتمد الخرافه،الغيبيه، والسوط كوسيله للاقناع والقتل والسحل للمخاف، وهذا ما يمنع اي تحديث او نقد لتعاليم جمعت كما تجمع الجدات اسمال وصور وذكريات في صندوق متاكل يملاه الصدا والعفونه، ان التاريخ الذي يلقنونه للاطفال يكررونه ببغائيا ، فلا من يسآل ولا من يناقش ولا من يعترض الا ذاتيا ،او من الاشخاص الذين تحظي انفسهم بالنعمه وهم قله. ان اركان الاسلام كما قيل هي الجهل، والسوط، والخرافه .
    وهي مستمره حتي الان وكلما ازدادت المعرفه انتشارا ازداد المسلمون جهاله

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.