#شاهد ارهابي مغربي من القاعدة يشرح كيف استغلتهم #ايران حتى 2009 ثم اطلقتهم خوفا من #اميركا اما هوياتهم المزورة فمن #تركيا

خليفة السنة اردوغان مع خليفة الشيعة روحاني

#شاهد ارهابي مغربي من القاعدة يشرح كيف استغلتهم #ايران حتى 2009 ثم اطلقتهم خوفا من #اميركا اما هوياتهم المزورة فمن #تركيا

في 26 مايو 2022 ، بثت شبكة العربية (السعودية: شاهد الفيديو اسفلاً) مقابلة مع أبو زبير المغربي الناشط المغربي السابق في تنظيم القاعدة ، والذي تحدث عن الفترة التي قضاها في إيران بعد فراره من أفغانستان أثناء الغزو الأمريكي. أجريت المقابلة من داخل سجن في ليبيا حيث المغربي محتجز حاليا. وأوضح المغربي أنه والعديد من عناصر القاعدة الليبية وعائلاتهم انتقلوا إلى منازل في إيران استأجروها بمساعدة الإيرانيين البلوش بالقرب من الحدود الإيرانية مع أفغانستان.
قال إنه تعلم الفارسية أثناء وجوده في أفغانستان وتمكن من مغادرة المنزل لشراء المواد الغذائية والإمدادات ، وأنه بعد عدة أشهر ، اعتقلته السلطات الإيرانية مع نشطاء القاعدة الآخرين. وأوضح أن السلطات الإيرانية لم تعذبه ولم تطرح عليه أي أسئلة أو تحاول التحقق من هويته ، وأنه بعد قرابة عام ونصف في السجون الإيرانية تم إطلاق سراحه ووضعه في الإقامة الجبرية في أراك الإيرانية مع زوجته وعائلته. . قال إنه ظل هناك رهن الإقامة الجبرية حتى إطلاق سراحه في عام 2009 ، وعندها سمحت الحكومة الإيرانية له ولأعضاء القاعدة الآخرين بتحديد المكان الذي يريدون الترحيل إليه. قال إنه اختار الذهاب إلى أفغانستان ووصف كيف قامت وحدات استخبارات الحرس الثوري الإيراني بتهريبه هو وعائلته من إيران إلى العراق.


وأضاف المغربي أن الإيرانيين أبلغوه وزملائه أعضاء القاعدة بأنهم محتجزون في حال كان تسليمهم للأمريكيين يخدم المصالح الإيرانية. إضافة إلى ذلك ، وصف المغربي كيف زودته القاعدة وأسرته بجوازات سفر مزورة ومدى سهولة رشوة أفراد المطار ونقاط التفتيش الحدودية في جميع أنحاء العالم العربي للسماح لهم بعبور الحدود. بالإضافة إلى ذلك ، وصف المغربي كيف انتقل إلى ليبيا خلال الربيع العربي لمساعدة المجاهدين في القتال ضد معمر القذافي.

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in English, ربيع سوريا, يوتيوب. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.