سامر رضوان: رسالة النظام السوري:كل الأسلحة والمجتمع الدولي لم يؤثر بي، فلن يؤثر بي مجرد عمل درامي

الرأي الحررررر

#دقيقةصمت
منذ بدء عرضه على الشاشات العربية في بداية رمضان، أثار مسلسل “دقيقة صمت” جدلاً واسعاً في الأوساط المجتمعية والفنية، وسرعان ما تزايد هذا الجدل ليصل إلى الذروة بعد تصريحات كاتب العمل “سامر رضوان” منذ أيام.
في مقابلة على قناة “الجديد” اللبنانية، صرح سامر رضوان بأن هذا المسلسل موجه إلى جميع السوريين سواءً شارع المؤيدين أو المعارضين، مؤكداً بأن العمل هو “صرخة احتجاج في وجه السلطة … التي لا تستحق هذا الشارع”!
وأكد رضوان بأنه لم يكن في يوم من الأيام ضد أي سوري مهما كان انتماؤه، إلا أنه يقف فقط ضد “السلطة”، وأن مسلسل “دقيقة صمت” أتى كقراءة لصراع شخصي طويل مع هذه السلطة التي “مارست كل أنواع التنكيل مع السوريين”.
وحول سؤال طرح عليه بخصوص تغير الرقابة في سوريا نحو باتجاه أكثر مرونة وتقبل لنقد السلطة، قال رضوان بأن النظام يرسل رسالة عبر هذا الأمر مفادها: مادامت كل الأسلحة وكل ضغط المجتمع الدولي لم يؤثر بي، إذاً لن يؤثر بي مجرد عمل درامي!


وشبه رضوان عمله الأخير بأنه بات بمثابة “طبق رمضان في سوريا”، وأن استجابات كلاً من الشارع المؤيد والمعارض كانت إيجابية تجاهه، إذ أنه عبر عن كل صرخات الاحتجاج السياسي بداخل الجميع.
هذا ويقوم بدور البطولة في “دقيقة صمت” الممثل السوري “عابد فهد”، إضافة إلى مجموعة من الممثلين السوريين واللبنانيين كالممثلة “ستيفاني صليبا” والممثل “فادي صبيح” والممثلة “رنا شميس” والممثل “فايز قزق”.

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.