زراعة قلب خنزير تظهر اشكالية اكبر من قضية لحمه حلال او حرام بالنسبة للقرآن

الفوائد العظيمة للخنزير:
نجح جراحون امريكيون بزرع قلب خنزير في جسد إنسان وإنقاذ حياته

عملية زراعة لقلب خنزير تظهر اشكالية اكبر من قضبة ان لحمه حلال او حرام ، الاشكالية بينت أن القلب لا علاقة له بالذاكرة ولا التعقل كما يعتقد القرآن (أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها) لو كان القلب يقوم بوظائف التعقل والذاكرة لما تمكن هذا المريض من ان يكون انسانا مرة اخرى ويتحدث بلغته مع الكادر الطبي ويتذكرهم حيث ان قلبه مستأصل وموضوع مكانه قلب خنزير وهذا يعني أنه حسب فهم القران وتوصيفه ان العقل في القلب فيجب أن يفقد القدرة على الكلام وعلى الاستنتاج وعلى تذكر الاشخاص بل يجب ان تكون له ذاكرة خنزير وعقله لان الله في القران يقول أنه وضع العقل في القلب وهذا لم يحصل بل المريض كان طبيعيا جدا من هذه الناحية وانسانا كما كان مع قلبه البشري مما يُكذب قول القرآن تكذيبا صريحا وحتى لا يبقى مجال للترقيع فيتم ترقيع القلب على أنه الداخل وليس الالة التي يضخ بها الدم فسندع القرآن يشرح لنا ماذا يقصد بالقلب ( فتكون لهم قلوب يعقلون بها واذان يسمعون بها فانها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور) فهنا حدد القران مقصده بكلمة القلب

أنه القلب الذي في الصدر وهذا يجعل نسبة احتمالية ترقيع الاية وخروجها عن هذا الخطأ الفاضح هو 0% فهذا خطأ فاضح يقطع أن من قام بتأليف القران قطعا ليس هو من خلق جسد الإنسان.
منقول

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.