#ريم_شطيح: إنه مشروع طويل لنسف تاريخ سوريا وحضارتها وطمس لهويتها

ريم شطيح
قلتلّو له له آراميين شو وكنعانيين شو وسريان شو .. من وين بتجيب هالكلمات هي مافي شي من هيك حبيبي غشّوك.. وكل هالآثار والأديرة واللغات وهالتااااريخ العريق طلع كذبة لكن شو ليش في هيك شي اصلاً بالكتب عنا؟ درست شي مرة بالمدرسة عن مفكّر مثلاً اسمه پاپنيان الحمصي من حمص ولد بسنة 142 بعد الميلاد، وأعطى للعالم قوانين تشريعية ما زال يُعمل بها حتى اليوم وما كان يحكي عربي الشب.. انتبهلي عليها هي.
ولاّ الأميرة الفينيقية أوروپا اللي أَطلقت اسمها على القارة الأوروپية، وكمان الملكة زنوبيا ملكة تدمر والإمبراطورة السورية جوليا دومنا والسورية منوفيت ثيودورا وغيرون .. والأهم يسوع المسيح السوري اللي لغته الآرامية ما زالت يشهد بها دير معلولا السوري.
بس لا كلو كذب ولو ومافي شي من هالحكي وأخيراً خرجوا علينا من أيام ليعلنوا سوريستان العروبة والإسلام دين الدولة، والله انا فكّرت بدهم يختموها بصليل الصوارمِ، يعني ما ضل غير هيك مافي بقى … بس ماني فاهمة مين عم يحاربوا لكن عا اساس المعارضة الاسلامية والإرهابيين والدواعش .. وانه هي سوريا وانتوا يا معارضة ما بيصير يكون خطابكم إسلامي بل فقط انتمائكم لسوريا .. بس لاااا مافي شي اسمه أمة سورية اصلاً ونحنا العروبة ونحنا التاريخ ونحنا الدين ونحنا الدولة ولاك وكلشي لحال. نحنا نقول بدنا نعملها إمارة ونلغي الكل ونتعاون مع إيران الإسلامية معلش هيك عم نحمي الوطن، بس انتوا تتعاونوا مع حزب الاخوان المسلمين وداعميه من تركيا وقطر وغيرون وبدكن تعملوا سورياااا إمارة إسلامية!؟؟ أبداًااا .. لا يمكن!


ولاّ انتوا يا قوميين اللي رافعين شعار تحيا سوريا وسوريا للجميع🤝 والأمة السورية اللي تحوي أبناءها الحلوين والبشعين الكبير والصغير والمقمط بالسرير.. خسئتم ايو سوريا والأمة السورية هي مو سامعين فيها حبيبي انت واياه … زعميكم اللي دفع حياته ثمن يجمع هالأمة اللي رفض منشانها يخون مبدأه وبلاده (الأمة السورية) وأُعدِم بليلة نكراء، يا حرام لو عرف هلق انه مافي شي طلع اسمه أمة سورية بل سوريستان العروبة..
إذا كان التاريخ يُحذَف ويُشوَّه أمامنا اليوم هكذا بخطبة علنية من رجل دين يدعمه رجل سياسة، فماذا كان يحصل بالخفاء في العقود الغابرة!! إنه مشروع طويل لنسف تاريخ سوريا وحضارتها وطمس لهويتها.. شو في اكتر من هيك مؤامرة ..
الكاتبة ريم شطيح
#ريم_شطيح
#فشة_قلب

About ريم شطيح

ريم شطيح كاتبة وباحثة سورية تكتب في الصحف مقالات سياسية وفكرية الدراسة: ماجستير في علم النفس من جامعة فينكس الأميركية
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.