رئيس البرازيل يسخر من زوجة الرئيس الفرنسي ويتهمه بالغيرة من زوجته الجميلة


قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين إن النساء البرازيليات يشعرن على الأرجح بالخزي من الرئيس جايير بولسونارو، وذلك ردا على سخرية بولسونارو من زوجة ماكرون على فيسبوك.
وكان ماكرون قد القى باللوم على بولسونارو في حرائق الأمازون ويتهمه بالكذب بشأن سياسة تغير المناخ.
وتفاعل بولسونارو عبر صفحته الرسمية على فيسبوك مع منشور يسخر من شكل بريجيت التي تظهر في صورة تقارنها بالسيدة البرازيلية الأولى ميشيل بولسانورو البالغة من العمر 37 عاما، مع تعليق “الآن تفهمون لماذا يقوم ماكرون بملاحقة بولسونارو، إنها الغيرة”.
وكتب بولسونارو “لا تذلوا الرجل” في تعليق أثار انتقادات ووصف بأنه “متحيز جنسيا”.

وردا على سؤاله عن الواقعة في مؤتمر صحفي في بياريتس حيث يجتمع قادة مجموعة الدول السبع، قال ماكرون إن التعليق كان “عديم الاحترام جدا” لزوجته … إنه أمر محزن، إنه أمر محزن له أولا وللبرازيليين… النساء البرازيليات يشعرن بالخزي على الأرجح من رئيسهن .. لأنني أكن الكثير من التقدير والاحترام لشعب البرازيل، آمل أن يصبح لديهم رئيس أهل للمنصب في القريب العاجل”.


وندد بولسونارو في وقت لاحق الاثنين بخطة ماكرون الخاصة بتشكيل تحالف دولي لحماية الأمازون، وقال على تويتر إن هذا التحالف سيعامل البرازيل كمستعمرة.
وكان بلسونارو قد نشر تغريدة في 22 أغسطس قال فيها، “يؤسفني أن الرئيس ماكرون يسعى إلى استخدام قضية داخلية في البرازيل ودول الأمازون الأخرى لتحقيق مكاسب سياسية شخصية”.
وأشار بولسونارو إلى أن ماكرون قد نشر صورة مزيفة لحرائق على أنها حرائق الأمازون، فيما تعود الحرائق لمكان آخر.

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.