د. #وفاء_سلطان توجه رسالة الى شبيحة الأقلية وإرهابيي الأكثرية

إلى الشبيحة والساقطين أخلاقيا من العلويين…
إلى المجرمين والإرهابين والتكفيرين من السنة…
أود أن أقول:
اتهامكم لي بالصهيونية هو وسام أعلقه على صدري.
فأنا اؤمن ايمانا قطعيا أن حذاء أقذر صهيوني أشرف من رئيسكم،
ومن أشرف إمام تصلون وراءه، أو جامع تصلون فيه!
فالتاريخ الصهيوني لم يشهد أن رئيسا صهيونيا قد قنبل شعبه بالبراميل المتفجرة،
ولم يشهد أن صهيونيا قد فجر نفسه في مدرسة صهيونية ابتدائية، أو شق
صدر رجل صهيوني آخر وأكل قلبه…
يجب أن تعرفوا أنكم أخوة وأولاد عمومة، فلقد قذفكم نفس الرحم الثقافي، ذلك الرحم
الذي حلل الغزو والسبي والغنائم، وجعل منها شريعة الهية.
لن تقوم لكم قائمة، فالعالم كله ضدكم…
ويشرفني أن أنسلخ عنكم..
…..
أشكر الإستاذ أحمد سامي على هذه المقابلة التي عبرت بها
عن أفكاري بكل حرية وشجاعة،
ولتموتوا بغيظم…
….
انتظروا فديوهات جديدة..

About وفاء سلطان

طبيبة نفس وكاتبة سورية
This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.