حين يحتمي ” الأحياء ” بـ” الأموات ” !!

حين يحتمي ” الأحياء ” بـ” الأموات ” !! في حديث لتلفزيون
( Assyria TV )
، رئيس ابرشية الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس ، المطران (موريس عميسح)، طالب ” وحدات حماية الشعب الكردية بالتوقف عن حفر الأنفاق تحت مقابر السريان في القامشلي احتراماً لحرمة الموتى و لتجنيبها قصفاً تركياً “…. إذا ما نفذ (العثماني الداعشي – اردوغان) تهديداته بغزو منطقة شرق الفرات واستهدف القامشلي. يذكر أن (مقبرة السريان) تاريخها يعود الى نشأة مدينة القامشلي في عشرينات القرن الماضي. (القامشلي) ، كبرى مدن الجزيرة السورية ، يسميها السريان الآشوريين بـ ” نصيبين الجديدة” كناية عن “نصبين الآشورية القديمة” المحاذية لها و المحتلة من قبل تركيا. (الأنفاق) هي من ضمن التحصينات التي تقوم بها (القوات الكردية) لمواجهة غزو تركي محتمل لطول الشريط الحدودي في الجزيرة السورية. لا ندري كم هو مفيد أو ضرورة الاحتماء بـ” الموتى ” حتى تُمرر الانفاق من (مقبرة) في منطقة مأهولة ؟؟. من دون شك، وبغض النظر عن “المبررات والأهمية الأمنية” ، حفر نفق تحت مقبرة في مجتمع محافظ سيترك شعوراً بالاستياء لدى

الناس . نتمنى على المعنيين استدراك الأمر والتراجع عن تمرير النفق تحت مقبرة السريان، ليس احتراماً لعظام الموتى فحسب ، وإنما أيضاً تقديراً واحتراماً لمشاعر الأحياء ، وحتى لا يضطر السريان الى نقل قبورهم وموتاهم الى مكان آخر..
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.