حكم النبي في خيانه الصحابيات

Hosam Abutaleb

حكم النبي في خيانه الصحابيات
النبي طلب من مرات ( هلال بن اميه ) انها متنامش معاه عشان رفض يروح غزوه تبوك .. فردت ( والله هو معندوش حاجه يحركها اساسا )

هلال دا نفسه لما دخل البيت على مراته شافها بتخونه مع ( شريك بن سحماء ) ، سابهم وجري يشتكي للنبي ..

ولما ( عويمر بن ابيض ) – ودا كان هزلان ووشه مصفر على طول – رجع البيت لقى ( شريك ) برضه نايم على مراته فراح اشتكى للنبي

العيال كلهم طلعوا شبه ( شريك ) .. فكان لازم النبي يكون له حكم قاطع في الموضوع دا .. فلما جاله واحد تالت ( بصره بن أكثم ) وقاله يارسول الله اتجوزتها بكر وطلعت ( حامل ) اعمل ايه ؟

النبي قاله ( تديها صداقها لانك استمتعت بيها .. وتسيبها تولد وبعدين تجلدها .. والواد اللي هاتخلفه يبقا عبد ليك )

———————-
مراجع : سنن ابي داوود ج ٢ / اسباب النزول للواحدي / الاستيعاب ج ٤ / اسد الغابة ج ٢ / الموطأ كتاب الطلاق / تفسير القرطبي / الجامع الكبير

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.