حفيدة الرسول تلجأ للغرب لحمايتها من احفاد الصحابة

هيا بنت الحسين وزوجة محمد بن راشد آل مكتوم

( هيا بنت الحسين & محمد بن راشد )

أميرة أردنية و زوجها حاكم دبى

نعرفكم بهما بشكل تفصيلى :

هيا بنت الحسين هى أخت غير شقيقة لملك الأردن الحالى عبدالله الثانى و إبنه الملك الراحل الحسين بن طلال من زوجته الثالثه الفلسطينية ( علياء بهاء الدين ) و التى ماتت فى حادثة طيران جنوب الأردن عام 1977 و عمرها لا يتعدى ( 28 سنة ) و كانت إنجبت كل من الأميرة هيا عام 1974 و الأمير على 1975 .

و للأميرة هيا 9 من الإخوه و الأخوات من الأب غير أشقاء هم ( علياء . عبدالله . فيصل . عائشة . زين . حمزه . هاشم . إيمان . رايه ) .

محمد بن راشد
إبن الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم من زوجته الشيخة لطيفة بنت حمدان بن زايد آل نهيان و له من الأشقاء 8 هم ( مكتوم . حمدان . أحمد . مريم . حصة . ميثاء . فاطمة . شيخة ) .

ولد محمد بن راشد عام 1949

الفرق العمرى بين كل من ( هيا & محمد ) 25 عام بالتمام و الكمال

كما إن محمد بن راشد يعتبر الزوج الأول ل ( هيا ) فى حين تكون ( هيا ) الزوجة رقم ( 5 ) فى حياتة

إذ تزوج للمره الأولى من الشيخة ( هند بنت مكتوم بن جمعه آل مكتوم ) و أنجب منها ( 12 طفل ) هم ( حصة . راشد . حمدان . مكتوم . أحمد . سعيد . لطيفة . مريم . شيخة . فطيم . سلامة . شمه ) .

ثم تزوج للمرة الثانية من ( رانده البنا ) غير معروف جنسيتها و أنجب منها طفله واحده هى ( منال ) .

و تزوج للمره الثالثة من ( دليلة العلى ) غير معروف جنسيتها و أنجب منها كل من ( دلال . لطيفةالثانية . مريم الثانية ) .

ثم تزوج للمرة الرابعه من ( حورية أحمد لامارا ) غير معروف جنسيتها و أنجب منها كل من ( ميثاء . شمسة . لطيفة الثالثة . ماجد . منصور ) .

كما له طفلين هما ( مروان & مهره ) غير معروف من والدتهم بعض المصادر تفيد إنهما من إحدى ( الجوارى ) التى يملكها !!

و من ثم تزوج من ( الأميرة هيا ) الزوجه الخامسة له عام 2004 و كانت وقتها فى ال 30 من عمرها و هو فى ال 55 من عمره و أنجب منها كل من ( الجليلة . زايد ) .

و كانت ( هيا ) الوحيدة من كل زوجاته التى تظهر علنا معه فى المناسبات و كان لها دور إجتماعى بارز فى دبى .

ثم فجأه عام 2019 تفيد الأخبار بهروب الأميرة هيا و أولادها من دبى إلى لندن بمساعده أحد الموظفين بالسفاره البريطانية بأبو ظبى .
و فور وصولها للندن طلبت وضع الطفلين تحت وصاية المحكمه
ثم إنفجر البركان عندما طلبت الأميرة الأردنية ( حق اللجوء ) لها و لأبنائها فى بريطانيا و وافقت الحكومه البريطانية على طلبها من ثم رفعت الأميرة قضايا أمام المحاكم البريطانية للطلاق و بحقها فى تربية أبنائها و حمايتهم

و حماية نفسها من زوجها بسبب العنف و التجسس عليها و حماية إبنتها ( الجليلة ) من الزواج القسرى !

و طبعا رفض محمد بن راشد كل الإتهامات الموجه إليه من زوجته و طالب الحكومه البريطانية بتسليم زوجته و أبنائه له

و رفضت الحكومه البريطانية طلبه و عينت للأميرة و أبنائها طاقم حراسة على مدار الساعه لحمايتهم من الإختطاف

إذ سبق أن إختطف محمد بن راشد كل من إبنتيه ( لطيفة الثانية . مريم الثانية ) عندما حاولتا الهرب من دبى بسبب السجن اللتان تعيشان به و عدم إعطائهم أى حرية فى حياتهم و رسم مستقبلهما من قبل والدهم و رفضه أى نقاش فيه و لإبنتيه هاتين فيديوهات تستنجدان فيهما من قسوة والدهم و قسوه الحياة داخل القصور .

المهم

إستمرت القضايا فى المحاكم البريطانية بين هيا و محمد 3 سنوات حتى صدر الحكم النهائى فيها هذا الشهر بالآتى :

منحت المحكمه الأميرة هيا المسئوليه الحصرية فى تعليم و الرعاية الصحيه لأبنائها

قال القاضى ( آندرو مكفارلن ) و هو رئيس محاكم الأسرة فى إنجلترا و ويلز :

(( إن الشيخ محمد بن راشد أظهر سلوك متجبر و متسلط بشكل مستمر فى التعامل مع أفراد أسرته و كان سلوك الزوج تجاه زوجته عنفا أسريا و كان له أثار عميقة على كل مناحى حياتها ))
و كشفت التحريات البريطانية إن محمد بن راشد كان يتجسس على هاتف زوجته عبر برنامج ( بيجاسوس ) الإسرائيلى المتطور

و قالت الأميرة هيا فى بيان رسمى لها بعد الحكم :
( إن السنوات الماضية كانت رحله مخيفه و لكن ما لمسناه من تعاطف و حماية و ملاذ آمن فى بريطانيا له بالغ الأثر بتعزيز الإيمان بالإنسانية و العداله و لن يمضى يوم دون أن أشعر فيه بالإمتنان بالحرية التى أتمتع بها أنا و أبنائى و لكل لحظه نقضيها معا )

و حصلت الأميرة على الطلاق مع تسويه مالية تقدر ب ( 545 مليون جنية إسترلينى ) و هى أعلى تسوية طلاق فى تاريخ بريطانيا .

و فى حال رفض محمد بن راشد دفع تلك الأموال للأميرة سوف تحجز المحكمه بشكل فورى على ممتلكاته فى بريطانيا و التى تقدر قيمتها المبدئية ب ( 3 مليار جنية إسترلينى ) و التى هى عبارة عن ( قصور . شقق فاخرة . شركات تجارية . مزارع . إسطبلات خيول ) .

هذا غير الحسابات البنكية له فى بنوك بريطانيا

المغزى من هذا البوست بعد الكلام الكتير ده هو الآتى :

فى مجتمعات المنطقة من المحيط للخليج نفس النظره الدونية للمرأة تختلف حدتها من مجتمع لمجتمع بطبيعه الحال و لكنها فى كل الأحوال موجوده نفس الهيمنه الذكورية المتعفنه على القوانين و إذلال المرأة لتحصل على حقوقها لا فرق بين ( أميرة & خادمه ) .

أميرة بنت ملك و شقيقه ملك تفر من المعامله السيئه و العنف من زوجها لبلد ( غربى ) و ليس لبلدها الأم تحتمى فى قانون الغرب ( العلمانى ) لتأخذ حقها و لا تستطيع أن تفعل ذلك فى بلدها التى يحكمها شقيقها لأن القوانين لا تنصف المرأة و هى القوانين التى تتخذ من ( الشريعه ) مرجعيه لها !!!

كل الصور البراقه و الدعاية الهائله لوضع المرأة فى كل من ( الإمارات & الأردن ) و صور الأميرات بأناقتهن و طلتهن مجرد قشره زائفه فالقوانين فى كل بلاد تلك البقعه من العالم و ليس الإمارات و الأردن فقط لا تنصف المرأة حتى و لو كانت بنت ملوك

الهيمنه الذكورية و عدم الإعتراف بحقوق للنساء فى أى نزاع عائلى و التربية الخطأ سبب رئيسى فى تأخر المرأة بشكل عام فى مجتمعات المنطقة عن دول العالم لأنها تخضع لتفسير شيوخ يرون إن المرأة ناقصه عقل و دين و إنها نصف الرجل فى كل شيئ و إنها مجرد جسد للشهوه و مصنع لإنجاب الأطفال و رغم التطور البشرى مازلنا تحت رحمه تفسيرات مضى عليها ألف عام حتى إن ( حفيدة الرسول الكريم الأميرة هيا بنت الحسين بن طلال بن عبدالله بن الحسين بن على بن محمد بن عبد المعين بن عون بن محسن بن عبدالله بن الحسين بن عبدالله بن الحسن بن محمد أبو نمى الثانى بن بركات الثانى بن بن محمد بن بركات الأول بن الحسن بن عجلان بن رميثه بن محمد أبو نمى الأول بن الحسن بن على بن قتادة بن إدريس بن مطاعن بن عبد الكريم بن عيسى بن الحسين بن سليمان بن على بن عبدالله بن محمد بن موسى بن بن عبدالله بن موسى بن عبدالله بن الحسن المثنى بن الحسن بن على بن أبى طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصى بن كلاب بن مره بن كعب بن لؤى بن غالب بن قريش ) تلجأ للقانون العلمانى فى بلد علمانى لينصفها و يعطيها حقها لأن شريعه جدها الأكبر الرسول حيث يكون والد جدتها الكبرى السيدة ( فاطمة الزهراء ) لا تنصفها و لا بلدها الأم الذى يحكمه شقيقها أنصفها و لجأت للغرب العلمانى حيث العلمانية هى السبيل الوحيد للعدل و المساواه .

About رشا ممتاز

كاتبة مصرية ليبرالية وناشطة في مجال حقوق الانسان
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

1 Response to حفيدة الرسول تلجأ للغرب لحمايتها من احفاد الصحابة

  1. س . السندي says:

    من ألأخر …؟

    سيدتي الفاضلة أقلها الرجل (الامير محمد بن راشد) تزوجها بعمر الثلاثين بينما جدها تزوج طفلة في عمر التسع سنوات ، فبالمنطق والعقل كيف تُرِيدين من أتباع جدها إنصافها وهو القائل (نسائكم حرث لكم …) سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.