#جلفا: المسيحية في #إيران

جلفا: منطقة سكنية تقع في مدينة أصفهان الإيرانية،يوجد فيها عدد من الأرمن وأقليات أخرى من غير المسلمين

Jolfa

٠٠

عام(1514م) نزح الأرمن الى الأراضي الإيرانية هربا من العثمانيين ، وقد سهل الشاه إسماعيل الصفوي وصولهم وتجمعهم في أراضيه.
كانت مدينة جلفا تقع في المنطقةالحدودية -الشماليةالغربية-المدينة كانت تمثل مركزا تجاريا بفضل وقوعها على-طريق الحرير-حيث تسيطر على تدفق البضائع المتوجهة الى أوربا غربا ، وإيران والصين شرقا..

عام(1603م)وقع الأرمن ضحية
إستراتيجيا وخطط الشاه عباس الصفوي…
حيث دمر الأراضي الزراعية والسكنية ورحل سكانها الى مدينة أصفهان وضواحيها فأسسوا (نور جلفا[أي جلفا الجديدة]

عام(1606م)منحت الحكومة للأرمن مايعرف بقانون (المحظوظين الملكيّين)فتم إعفائهم من الضرائب وحصلوا على شبه إستقلال إداري ، وأصبح لديهم قاضي داخلي يحل الخلافات بإستقلال عن السلطة القضائية الإيرانية وطبقاً لأحكام مسيحية – أرمنية…

عام(1694م)وبعد وصول السلطان حسين بدأ إنحطاط السلالة الصفوية ، فتعرضت المدينة للظلم ، وعادت اليها مسألة النزوح،حيث رحل أغلب سكانها الى إيطاليا وبولندا وفرنسا وروسيا ، فإنخفظ عدد سكانها بشكل كبير ففي عام
(1880م)اصبحواخمسة آلاف نسمة ، ولا يزال هذا الوضع البائس قائماً٠٠
___
-سرگيس أبو زيد.

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.