ثلاثة قتلة دمويين غيروا تاريخ الشرق الأوسط

صباح الحرية والديمقراطية لكافة الشعوب
بمناسبة ذكرى تحرير اليونان من الاستعمار العثماني لمدة أربعمائة عام .نذكر أن ثلاثة قتلة دمويين غيروا تاريخ الشرق الأوسط وهم هولاكو السفاح الذي دمر بغداد وأنهى الخلافة العباسية وتيمور لنك التركي الذي واستباح سورية ومن احفاده جمال باشا السفاح .وجنكيز خان الذي استباح آسيا الصغرى ومؤسس الاستعمار العثماني الذي جسم فوق المنطقة العربية لمدة ٥٠٠عام خمسمائة عام .
والآن مرة أخرى هناك انكشاريه جديدة تعمل لصالح جنكيز خان الجديد. مع الأسف..

About سيمون خوري

سيمون خوري مواليد العام 1947 عكا فلسطين التحصيل العلمي فلسفة وعلم الأديان المقارن. عمل بالصحافة اللبنانية والعربية منذ العام 1971 إضافة الى مقالات منشورة في الصحافة اليونانيةوالألبانية والرومانية للكاتب مجموعة قصص قصيرة منشورة في أثينا عن دار سوبرس بعنوان قمر على شفاه مارياإضافة الى ثلاث كتب أخرى ومسرحيةستعرض في الموسم القادم في أثينا. عضو مؤسس لأول هيئة إدارية لإتحاد الكتاب والصحافيين الفلسطينيين فرع لبنان ، عضو إتحاد الصحافيين العرب منذ العام 1984. وممثل فدرالية الصحافيين العرب في اليونان، وسكرتير تجمع الصحافيين المهاجرين. عضو الهيئة الإدارية للجالية الفلسطينيةفي اليونان .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to ثلاثة قتلة دمويين غيروا تاريخ الشرق الأوسط

  1. tariq el-zahroon says:

    التاريخ يعيد نفسه

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.