توقعات مخيفة لسنة 2021 للمنجم الفرنسي #نوستراداموس

بالرغم من اجماع العالم على أن المنجمون كذبة حتى ولو صدقوا, الا ان المتنبئ الفرنسي ” نوستراداموس” الذي عاش في القرن السادس عشر, تشغل تنبؤاته, التي أطلقها قبل 500 عام , أساطين التنجيم بالعالم, محاولين فكّ ألغازها المبهمة والتي تحقق معظمها كما يقولون, و اهمها بشأن عام 2021 خصوصا مع انتهاء العام 2020، والذي كان صعبا بالنسبة للعالم على مختلف الأصعدة.

وكتب نوستراداموس في حياته 6338 توقعا، غطّت السنوات حتى العام 3797، إلا أن ما ذكره بشأن السنة المقبلة 2021، مخيفاً حسب صحيفة “ذا صن” البريطانية, حيث جاء في إحدى نبوءاته للعام 2021، إن روسيا ستطوّر سلاحا بيولوجيا ينتج فيروسات قادرة على تحويل البشرية إلى ما يشبه “الزومبي” الجثث التي تخرج للحياة… و “سيموت الآباء والأمهات من أحزان لا نهائية، وسيعم الحداد..”. سنرى الماء يرتفع والأرض تسقط من تحته… سنرى في السماء نارا وشرارات … زلزال كبير سيضرب الأراضي الغربية في العالم الجديد (كاليفورنيا)… مجاعة ودماء ونيران تؤجج السماء.

نوستراداموس أو ميشيل دي نوسترادام وهو صيدلاني ومنجم فرنسي. نشر مجموعات من النبوءات في كتابه (“النبوءات”)، للأحداث التي اعتقد أنها ستحدث في زمانه وإلى نهاية العالم الذي توقع أن يكون في عام 3797 م.

This entry was posted in توقعات الابراج. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.