تمردي وانتصري بقوة لكرامتك وانسانيتك وانتي واثقه ان ده طريق الحق

طب انا قلعت الحجاب افرض طلع صح اعمل ايه دلوقتي ؟؟
طب انا جوزي بيضربني وعايزه اتمرد على سوء المعامله بس نعمل ايه في اية الضرب ؟
طب انا ضد تعدد الزوجات بس ده امر الله نعمل فيه ايه ؟
طب انا ضد النقاب ولكن ده لباس زوجات رسول الله مقدرش اعترض عليه ؟
طب عايزه تفسيرات تانيه للضرب انا قريت ان معناه شتيمه ؟
دي كلها اسئله بتدور في فلكها ا لمرأة المسلمة المسكينه اللي بتتأرجح بين بقايا انسانيتها وكرامتها المسحوقه وبين طاعة ربنا وطاعة أوامره
ببساطة الحل انك تتحرري من الخوف و تعترضي على اي شئ منافي لعقلك وانسانيتك وضميرك وبيمس كرامتك اعترضي عليه واضربي بيه عرض الحائط بقلب جامد ومهما اتقال لك ده امر الله قوليلهم اللى خلقني مستحيل يأمر بسحقي واهانتي ومستحيل يفرق بيني وبين الرجل في شئ .
اعترضي متخفيش ابن رشد في عصره انتبه للموضوع ده وقالك كل ما يتناقض مع العقل والضمير والمنطق من النصوص فعلينا تأويلها لتناسب العقل والضمير والعداله الالهيه يعني قدمهم على كل شئ.


العقل والمنطق والضمير والعدل والرحمة والانسانية و المساواه هما جوهر اي رساله كونيه هما البوصله اللي المفروض توجهك كل ما خالفهم ارفضيه بشده وتمردي عليه مهما اقنعوكي بقداسته
تعاملك مع كل شئ حواليكي من خلال البوصله دي هو الاساس حسن المعامله الامانه والصدق والرحمة والعدالة مع كافة مفردات الكون هما طوق النجاه ليكي ثمرتهم الطيبه فى الدنيا بتعكس لك ثمرتهم الطيبه فى الاخره
اما تطبيق تعاليم ظالمه من نفوس عفنه كل تركيزها على حجم قطع القماش ومحاولاتهم المستمره فى تقزيمك وتخويفك والسيطره عليكي ومحاربة كافة مظاهر الجمال و تعظيم التدين المظهري فثمرتهم الخبيثه في الدنيا بيعكسوا لك انك على خطأ وضلال
هيقولولك ايه بتنكري ايات ربنا وصحيح الحديث هتكفري قوليلهم النصوص لا تنطق وانما يستنطقها الرجال و نعم هكفر بالظلم والتفرقة والتدين المظهري وهؤمن بالاخلاق والضمير والعدل و المساواه والجمال والانسانية هؤمن بالخالق العادل .
تمردي وانتصري بقوة لكرامتك وانسانيتك وانتي واثقه ان ده طريق الحق

This entry was posted in الأدب والفن, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.