تسائلات حول الاسلام

يقول السيد المسيح فتشوا الكتب لتجدوا فيها حياة، وهذه وصية للناس لمواصلة البحث والقراءة والتقصي لإيجاد الأجوبة على الاسئلة الغامضة ومعرفة كل ما هو غير واضح .
ويقول اله القرآن لمحمد نبي الاسلام : ” إن كنت في شك مما أنزلنا إليك فاسأل الذين يقرؤون الكتاب من قبلك “.
اذن لابد من السؤال والجواب والبحث والاستفسار عن كل ما هو غامض وغير جلي للحصول على المعرفة من أصحابها وأربابها. ومن قراءتنا للقرآن و سيرة نبي الإسلام وتاريخه تتقافز امامنا الكثير من الاسئلة المشروعة التي بحاجة الى توضيح . وهنا نطرح بعض الاسئلة و ننتظر جوابها لنستزيد علما ومعرفة من أصحاب العلم والمعرفة.
يقول القرآن : “ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين “
وما نفهمه هنا ان اليهود استخدموا المكر والحيلة والخداع في تعاملهم مع المسيح . وجهوا اليه تهما ملفقة ليمسكوه بكلمة ضد الله و القيصر الروماني لكي يحيلوه الى المحكمة ويطلبوا الحكم عليه بالموت صلبا . ولكن الله تدخل و استخدم المكر والخداع بنفس الطريقة مع اليهود وانقذ المسيح من بين ايديهم ورفعه الى السماء حيا، و شّبه الله شكل المسيح بشخص آخر برئ تم صلبه و قتله بدلا عن المسيح لأنهم خُدِعوا بمكر الله . ورفع الله المسيح حيّا بجسده الى السماء منقذا اياه من يد ومكر اليهود .
السؤال : محمد نبي الاسلام، حبيب الله وخاتم الأنبياء، الذي نسخ الأديان والكتب السماوية السابقة بدينه وقرآنه . لماذا لم يتدخل الله وينقذ حبيبه ورسوله المفضل وهو اشرف الانبياء والمرسلين وخير خلق الأرض، ويخلّصه من ابتلاع السم المخلوط بلحم كتف الشاة التي طبختها له اليهودية انتقاما لمقتل اهلها ؟


ولماذا لم يرفع الله حبيبه ورسوله وشريكه في العلم والطاعة والتشريع والغنائم محمد بن عبد الله حيّا الى السماء بجواره بجسده وروحه كما فعل مع المسيح؟
لماذا تركه يتألم من تأثير السُم حتى انقطع ابهره ومات وانتفخت احشاءه ودفن تحت سريره بعد انتظار ثلاثة ايام متوقعين أن يقيمه الله من الموت كما قام المسيح. ودفن من غير تغسيل ولا تشييع في المدينة بحشود المسلمين والصحابة والاتباع ، وبدون صلاة جنازة ولا مراسم دفن لنبي مكرم وقائد امة العرب والمسلمين ؟
كان رب محمد يسارع في هوى نبيه وتلبية رغباته الجنسية ويشاركه بخمس الغنائم ، ويزوّجه من يشتهي من فوق سبع سماوات، فلماذا لم يسارع في إنقاذه من الموت مسموما، وقد قال ان أبهره ينقطع الما من أثر سم اليهودية ؟
سؤال : لماذا كان موت نبي الإسلام على يد امرأة يهودية، وهو حبيب الله وقاتل يهود خيبر وبني النضير وقينقاع أعداء الله ونبيه ؟
سؤال: هل كان ابو بكر وعمر ينتظرون موته حتى يسارعوا لعقد مجلس السقيفة لانتخاب أحدهم خلفا للنبي لقيادة الأمة ؟
سؤال : ان كان القرآن كله كلام الله، فلماذا يحتوي على كلام وآيات من أقوال الجن وسورة باسمهم من الذين أوحوا الى محمد وقالوا سمعنا قرآنا عجبا ؟
ننتظر الاجابات لنتعلم منكم

About صباح ابراهيم

صباح ابراهيم كاتب متمرس في مقارنة الاديان ومواضيع متنوعة اخرى ، يكتب في مفكر حر والحوار المتمدن و مواقع اخرى .
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.