#تركيا مزروعة بالكنائس القديمة والعثور على احداها في بحيرة

حسب موقع “غريك ريبورتر” فقد اكتشفت السلطات التركية كنيسة موجودة تحت الماء، في بحيرة ببلدة إزنيك الواقعة بالقرب من مدينة بورصة، والتي كانت جزءا من مدينة نيقية الإغريقية القديمة،.. ومن المعروف تاريخيا بان نيقية لعبت في القدم دور المركز الديني والثقافي في الحقبة البيزنطية وفي مراحل مبكرة من انتشار المسيحية… ويعود تاريخ الكنيسة المكتشفة إلى القرن الخامس الميلادي، وكانت قد شُيدت تكريما للقديس نيوفوتوس.

ويقول الخبراء إن الكنيسة كانت قد غُمرت بالمياه في عام 740 للميلاد، إثر زلزال ضرب المنطقة، إلا أن الجفاف وتراجع منسوب المياه سهل الكشف عنها مؤخرا عن طريق صور جوية تم التقاطها… ووفقا لعالم الآثار التركي، مصطفى شاهين، فقد عُثر على عدة قبور في موقع الكنيسة، إلى جانب هياكل عظمية لأطفال صغار ولشخص في منتصف العمر.

ويذهب شاهين إلى ما هو أبعد من أن يكون المبنى المغمور بالمياه كنيسة مسيحية، لا سيما وأنه يعتقد بأنه قد كان معبدا وثنيا مخصصا لعبادة الإله الإغريقي، أبولو.

وعزز شاهين فكرته بقطع أثرية عثر عليها في الموقع، تضمنت عملات معدنية وقطع من مصابيح قديمة، تتماشى مع قوله بأن المبنى كان معبدا.

About أديب الأديب

كاتب سوري ثائر ضد كل القيم والعادات والتقاليد الاجتماعية والاسرية الموروثة بالمجتمعات العربية الشرق اوسطية
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.