#ترامب الرئيس الأمريكي لاربع سنوات قادمة ولا فرصة لمنافسه الهزيل المدعوم من ماكينة اليسار الخائن

طلال عبدالله الخوري 28\11\2020 © مفكر حر

لكي نفهم ما الذي يجري بالانتخابات الاميركية وما الذي سيجري, حتى الاقرار بفوز الرئيس دونالد جي ترامب لفترة رئاسية ثانية لمدة اربع سنوات قادمة, يجب ان نعرف بان أمريكا هي دولة عظمى لديها مؤسسات ودستور, وليست من دول الموز, وان الشعب الأمريكي هو شعب متحضر يقدس الدمقراطية ويحب وطنه ولن يسمح لليسار الفاسد بان يسرق منهم وطنهم ويديره حسب اجنداته الفاسدة .

اولا : الشعب الاميركي رأى بام عينه بان الفائز بالانتخابات سيكون ترامب من قبل ان تجري الانتخابات, وذلك عندما رأوا بان الحملات الانتخابية التي قام بها ترامب كان تجمع عشرات الالاف من المواطنين في كل مدينة كبيرة او صغيرة , بينما منافسه بايدن لم يأتي لحملاته عشر مواطنين من ضمنهم كل من مساعديه ومن موظفي الحملة اللذين يتقاضون اجور لكي ينظموا حملته… فلن يصدق الشعب الاميركي بان ترامب لم يفز بالانتخابات … وسيقف خلف ترامب حتى يتم اعادة فرز الاصوات والغاء كل الاصوات المزورة.

ثانياً:عملية اثبات تزوير الانتخابات تجري بنجاح فقد استخدم الفريق القانوني لحملة ترامب بقيادة المحامي اللامع ومحافظ نيويورك السابق رودي جولياني ومعه المحامية اللامعة جينا اليس خطة عبقرية فيها كل فنون المحاماة, وتعتمد الخطة على الخطوات التالية:
رفع دعاوي تزوير الانتخابات في كل ولاية على حدى من اجل تجميع الادلة في كلة ولاية على حدى وتقديمها وتوثيقها
هنا لا يهم اذا حكمت المحكمة لصالحهم او ضدهم, فالهدف الاولي هنا هو تجميع الادلة وتوثيقها بالمحاكم الرسمية المحلية.


بعد ذلك ينتقلون الى المحكمة العليا, حيث تكون جميع الادلة قد تم جمعها وتوثيقها بالمحالكم المحلية .. وهنا ستنظر المحكمة العليا في كل هذه الادلة مجتمعة وتحكم عليها من خلال الدستور الامريكي الذي يقول بان الاصوات يجب ان تكون قانونية لمواطن اميركي قانوني قام بالاقتراع, وليس للاموات او للمهاجرين والغرباء! او للاصوات التي اضافهم اليسار من خلال التلاعب بماكينة فرز الاصوات!! …وعندها من المؤكد سيتم اعلان ترامب الفائز برئاسة اميركا لمدة اربع سنين قادمة
طبعا اريد ان اشير بان هناك فريق محاماة اخر مستقل يمثل الشعب الاميركي بقيادة مشتشار الامن القومي السابق جوزيف فلين والمحامية اللامعة سيدني باول, والذي يقوم بعمل رائع ايضا من اجل اثبات تزوير الانتخابات وتثبيت فوز ترامب بها.

الان لنفرض لسبب ما (ربما الرشاوي واستخدام التهديد والخوف) تم تثبيت بايدن رئيسا لأميركا فما الذي سيحدث؟؟

ببساطة الشعب لن يقبل بهذه النتيجة وسيثور ضد الحكومات الفاسدة ولن يهدأ له بال حتى يتم اعلان فوز ترامب رئيسا لاميركا لانه هو الرئيس الذي انتخبه الشعب وعندها سيرى كل العالم بان الشعب الاميركي قد انتخب ترامب ولس بايدن

About طلال عبدالله الخوري

كاتب سوري مهتم بالحقوق المدنية للاقليات جعل من العلمانية, وحقوق الانسان, وتبني الاقتصاد التنافسي الحر هدف له يريد تحقيقه بوطنه سوريا. مهتم أيضابالاقتصاد والسياسة والتاريخ. تخرجت 1985 جامعة دمشق كلية الهندسة الميكانيكية والكهربائية قسم الالكترون, بعدها حتى 1988 معيد بجامعة دمشق, بعدها تحضير شهادة الماجستير والدكتوراة في معهد جلشكوف للسبرانية اكاديمية العلوم الوطنية الاتحاد السوفييتي السابق حتى عام 1994 اختصاص معالجة الصور الطبية ... بعدها عملت مدرس بجامعة دمشق نفس القسم الذي تخرجت منه حتى عام 1999 هاجرت الى كندا ( خلال عملي بجامعة دمشق طلبتني احدى جامعات الخرطوم لكي اترأس قسمي البرمجة والكومبيوتر ووافقت الجامعة على اعارتي) في كندا عملت في مراكز الابحاث ببرمجة الصور الطبية في جامعة كونكورديا ثم عملت دكتور مهندس في الجيش الكندي بعد ان حصلت على شهادة ماجستير بالبرمجة من جامعة كونكورديا ثم اجتزت كل فحوص الدكتوراة وحضرت رسالة دكتوراة ثانية بنفس الاختصاص الاول معالجة الصور الطبية) وتوقفت هنا لانتقل للعمل بالقطاع الخاص خلال دراستي بجامعة كونكورديا درست علم الاقتصاد كاختصاص ثانوي وحصلت على 6 كريدت ثم تابعت دراسة الاقتصاد عمليا من خلال متابعة الاسواق ومراكز الابحاث الاقتصادية. صدر لي كتاب مرجع علمي بالدراسات العليا في قواعد المعطيات يباع على امازون وهذا رابطه https://www.amazon.ca/Physical-Store.../dp/3639220331 اجيد الانكليزية والفرنسية والروسية والاوكرانية محادثة وقراءة وكتابة بطلاقة اجيد خمس لغات برمجة عالية المستوى تعمقت بدراسة التاريخ كاهتمام شخصي ودراسة الموسقى كهواية شخصية
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

1 Response to #ترامب الرئيس الأمريكي لاربع سنوات قادمة ولا فرصة لمنافسه الهزيل المدعوم من ماكينة اليسار الخائن

  1. س . السندي says:

    من الاخر

    ١: يقول السيناتور „لندسي جراهام„ ؟
    أنا لا أدافع عن ترامب بقدر دفاعي عن تحقيق العدالة ، ومن يقولون لا يوجد تزوير كبير وكثير هم وحدهم العميان أو من فعلوها ؟

    ٢: هل يعقل فرز 52 ألف صوت ولايوجد بينها مصوت واحد لترامب ، أو فرز 18 ألف صوت في ولاية أخرى ولا يوجد فيها مصوت واحد أيضا لترامب (للمزيد شاهدو المحلل „مجدي خليل“ واشكالية الانتخابات الامريكية الاخيرة ؟

    ٣: وأخيرا
    قناعتي تقول بأن لدى (الرئيس ترامب والجمهوريين وفريقه) ما سيقلب النتجة لصالحه ، ولن يبوحو بها الى في الايام العشرة الاخيرة المتبقية ، لمنع حدوث تلاعب أو ردات فعل أو إعتراض ، فبرودة أعصابه تشير الى وجود شئ ما في الطريق ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.