انتو ما بدكن تبطلوا هالعادة المقرفة وتصيروا ولو لمرة واحدة عن جد أصحاب موقف؟.

بسام يوسف

بالمشرمحي ومن آخر الآخر.

انتو ما بدكن تبطلوا هالعادة المقرفة وتصيروا ولو لمرة واحدة عن جد أصحاب موقف؟.

لما كان رفعت الاسد كلب كبير كنتو تسموه “القائد” وكنتو صرامي الو، الغانم فيكن اللي بيطلعلوا صورة معو، ولما طردوه برات سوريا صار البطل فيكن هو اللي بيشتمو وبيبيع وطنيات على حسابه.

ومتل العبيد كنتو توقفوا على باب عبد الحليم خدام، ولما انتشرت اشاعة دفن النفايات النووية كنتو تعفسوا اي واحد بيحكي عنه، وتعتبروا اللي بيجيب سيرته مجرم وخائن، وتكتبوا تقارير وتودوه على بيت خالتو، ولما طلع عبد الحليم خدام من سوريا انبحتوا عليه متل الجعارية والشاطر فيكن يطالعلوا الجرائم تبعو.

واليوم وبعد ما وقع، صار رامي مخلوف كخة، وصرتوا كلكن بتحكوا عن فساده، مهوي وأبوه اكبر الفاسدين من خمسين سنة ؟؟.

مو مبارح كنتو شايفينو بطل .. وعم ينقذ الاقتصاد ويساعد الناس و..و..!!

لهلا ولا رجال فيكن بيسترجي يحكي على كلب من بيت الأسد رغم انو كل اللي ذكرتهم اعلاه كانوا مجرد مستخدمين عند الراس الكبيرة.

شو ناطرين انتو …شو ضل تخسروه.. في أسوأ من هيك حال بالدنيا، عمره السوري جاع إلا بوجود عائلة السفالة عائلة بيت الأسد؟؟

تفضلوا اذا عندكن كرامة سمو واحد فاسد لايزال على رأس عمله، تفضلوا احكوا عن بشار الأسد اكبر حرامي بسوريا ولا عن جميل الحسن ولا عن ..ولا عن .. ولا ناطرين لحتى يوقعوا منشان تصيروا رجال ؟؟!!.

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.