انتصارات العرب

انتصارات العرب

سرمد رشاد Sarmad Rashad

انتصرنا !! الموقف اليوم يذكرني بنهاية حرب الكويت وكنت حينها في العراق .. موقف مُبكي وانت ترى بلدك محطم وجيشك منهار منسحب ذليل منع حتى من ركوب عرباته او حمل سلاحه … رجع الجنود والضباط مشيا على الاقدام ومن تجرأ وركب عربة عسكرية او مدنية تم قصفه وحرقه … نعم هذه كانت شروط وقف اطلاق النار ….. انتهت الحرب وكانت النتيجة تدمير شبه كامل للجيش ومعداته .. وتدمير البنية التحتية والجسور والطاقة في العراق وخسارة معظم الطائرات العسكرية والمدنية ايضا لان صدام تبرع بها للجارة لكي ينقذها من القصف فصدارتها !!
وفجئ يتلقى الشعب المنهار بيانا من القيادة بالانتصار !!!!! نعم لقد انتصر الشعب ..انتصر العراق .. فخرج الاذلاء يتراقصون امام سيدهم ويهتفون بحياته … وحينها ادركنا بأن انتصارنا كان يعني بها انتصار صدام ونظامه المحطم ..لانه استطاع ان يصمد ويبقى بالحكم لتمتد حياته بضع سنين اخرى !!! نعم هذا هو الانتصار من وجهة نظر القيادة ( البقاء بالحكم ) ………….

بدأ الوضع بالتدهور ودخل العراق بالحصار وتحمل الشعب الاهانة والمهانة والذل …
ولكننا انتصرنا .
الصورة ادناه من غزة بعد اعلان وقف اطلاق النار واعلان الانتصار بالصمود …

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.