#الولايات_المتحدة تحث المجتمع الدولي لتحقيق العدالة ل #الشعب_السوري

السفارة الامريكية في دمشق

U.S. Embassy Damascus

ممثلة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد: “تؤثر انتهاكات نظام الأسد على كل عائلة سورية، لا سيما حملة الاعتقال التعسفي والتعذيب. يستحق كل سوري العدالة والمساءلة التي لم ينالها مئات الآلاف من ضحايا النظام. يجب على المجتمع الدولي أن يفعل أكثر من مجرد الاستماع إلى الشهادات وقراءة التقارير عن الفظائع التي ارتكبتها أنظمة الأسد. المساءلة ضرورية لتحقيق العدالة التي طال انتظارها لضحايا النظام وعائلاتهم وبناء الثقة في العملية السياسية بشكل أكبر”.

Ambassador Linda Thomas-Greenfield, U.S. Representative to the United Nations: “The Assad regime’s abuses – especially its campaign of arbitrary detention and torture – affect every Syrian family. Every Syrian deserves the justice and accountability that eludes hundreds of thousands of victims of the regime. The international community must do more than just listen to testimonies and read reports of the Assad regimes’ atrocities. Accountability is essential to bring long-overdue justice to the regime’s victims and their families and builds confidence in the broader political process.” #SyriaAccountability

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.