الوزيرة المؤمنه اللى بدأت عملها بزياره الأزهر و الكاتدرائية ألزمت المستشفيات بعزف السلام الوطنى

رشا ممتاز
اللى إسمها ( هالة زايد ) اللى عملوها وزيرة للصحه
بعد ما حضرتها ألزمت المستشفيات بعزف السلام الوطنى و الأطباء يقسمون قسمهم كل يوم أمام مدير المستشفى
يموت المئات من الفقراء أمام أبواب المستشفيات و المستوصفات لأنهم إما لا يملكون ثمن دخولها أو لأن المستشفى لا توجد به آسره تكفى المرضى فتكون النتيجة ما فى الصورة
أم معدمه مع طفلها المريض على باب مستشفى و تمسك للطفل المحلول سيده آخرى إما قريبتها أو مثلها لها مريض سيموت على الرصيف من الإهمال .
الوزيرة ( المؤمنه ) اللى بدأت عملها بالوزاره بزياره الأزهر و الكاتدرائية و تصدر قرارات يتمسخر عليها الإعلام الغربى و لهم حق فلأول مره فى العالم ( دوله ) تجعل المستشفيات تعزف السلام الوطنى و يقسم بعدها الأطباء قسمهم يوميا !!
أما المرضى فا يولعوا بجاز بقى دوول تعداد 100 مليون فيها إيه لما يموت منهم بسبب غلاء الأدوية و لا نقص الأطباء و لا عدم جهوزية المستشفيات 20 مليون واحد مثلا أهو خير و بركه


المهم
يتعزف النشيد و يقسم الأطباء و مش بعيد كمان تطالبهم بتحية العلم 3 مرات فى فناء المستشفى علشان يحسوا كده ب مصر و أم مصر و أبو مصر و جد مصر و ( إبن ) مصر ( اللى بيبيع فيها ) اللى إحنا نووووووووووور عيونه !!

This entry was posted in الأدب والفن, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

* Copy This Password *

* Type Or Paste Password Here *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.