الموالون يهللون والمعارضون يحبسون أنفاسهم !

الموالون يهللون والمعارضون يحبسون أنفاسهم !!! الموالون بدأوا يهللون ابتهاجاً بقرب عودة النظام الى القامشلي وعموم الجزيرة السورية !!! . لكن ماذا عن (المعارضين السياسيين المدنيين) للنظام، معارضون قبل انطلاق الاحتجاجات الشعبية آذار 2011 واستمروا وبقوا وصمدوا طيلة سنوات الحرب في مدنهم وبلداتهم( وأنا منهم) ، إيماناً منهم بأن المعارض والوطني الحقيقي هو من يصمد ويبقى داخل الوطن، يشارك الناس مآسي وويلات الحرب.. قد تدخل الميليشيات المسلحة المعارضة في مفاوضات تسوية مع النظام وتلقي سلاحها وتنضم للنظام، في اطار ما يسمى بـ” المصالحات

الوطنية”؟؟ لكن ماذا عن وضع ومصير المعارضين السياسيين، إذا ما عاد النظام فعلاً بكامل قوته وسلطاته وسيطر على الجزيرة السورية ؟؟
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

1 Response to الموالون يهللون والمعارضون يحبسون أنفاسهم !

  1. س . السندي says:

    ١: يعني ماذا تتوقع من نظام يمطر شعبه بالاف البراميل المتفجرة وتحميه عصابات وميليشيات مستحمرة ؟

    ٢: شد الرحال لحين أن تتغير الأحوال ، فمن يقول أن نظام الاسد وميلشياته باقين جاهل بالسياسة أو دجال ، سلام ؟

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.