المعتقلة تغتصب مرتين


قالت لي بحرقة موجعة لا لن اتحدث عما تعرضت له من تحرش جنسي و عنف في المعتقل لدى النظام .. لا استطيع و لكن عندما قطعت حاجز النظام و وصلت للمعارضة تعرضت لذات التحرش و الاغتصاب من قبل المعارضة .. فنظرة ذكور هذا الوطن للمرأة و عنفهم و كبتهم و تشويه مفهومهم للعلاقات الجنسية واحداً لدى كل الاطياف … تعاملنا بذات الوحشية لدى الطرفين و هذا لن يتحدث عنه أحد ..
فأجبتها الثورة الحقيقية ثورة التغيير ستقوم عندما تتغير نظرة المجتمع للمرأة .. ستقوم عندما يكف هذا المجتمع عن اعتبارها مجرد غشاء بكارة و اوعاء إنجاب او أداة متعة

محتقرة ..عندما يتوقف عن معاملتها بعنف و احتقار ..عندما تتوقف دوامة العنف بكافة اشكاله. لكن هذا يحتاج لشجاعة الكثيرات و لتمرد الكثيرات و دون النساء لن تقوم ثورة..

About لمى الأتاسي

كاتب سورية ليبرالية معارضة لنظام الاسد الاستبدادي تعيش في المنفى بفرنسا
This entry was posted in ربيع سوريا, فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.