المصادر الغربية لم تشر إلى الإسلام كديانة منفصلة عن المسيحية إلا بالقرن العاشر الميلادي

ايليا الطائي

تبقى مسألة نشوء الإسلام غامضة ومعقدة ، فلا دليل ولا رواية معاصرة واضحة تشير إليه كديانة منفصلة ، فالمصادر الغربية لم تشر إلى الإسلام كديانة منفصلة عن المسيحية إلا بالقرن العاشر الميلادي ، فكانوا قبل ذلك يصنفونه كمجرد هرطقة فقط !
لكن هناك إشارات صريحة إلى قيام دولة عربية كما في بردية يونانية-عربية تشير بشكل غير مباشر إلى سنة 54 لقيام دولة العرب والتي دونت عام 675م ، حيث لو دققنا التواريخ اعلاه فسيكون ان تاريخ قيام دولة العرب هو 621م وكما في الفترة التي بدأ فيها التاريخ الهجري عند العرب وبداية الهجرة .


لكن لا دليل على قيام دين في تلك الفترة بل كل ما ذكر هو إشارة إلى قيام دولة العرب وعكس ما عند المسلمين الذين يأكدون قيام الدين ثم الدولة ، وبالحقيقة ان الدولة العربية قامت قبل الدين .
بالخلاصة : الدولة ثم الدين ، وليس الدين ثم الدولة .

This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.