المحامي #ادوار_حشوة : ما وراء الاتفاق الاميركي- التركي ؟!

المحامي ادوار حشوة : ما وراء الاتفاق الاميركي- التركي ؟!

ما يقال عن اتفاق أميركي -تركي على
منطقة آمنة تسلم لتركيا كان تسويقا تركيا لأن ما جرى هو الأتفاق فقط على نشر نقاط مراقبة مشتركة بين مناطق المعارضة للنظام وبين قوات النظام في رسالة تعني ان تجاوز هذه الحدود الى أدلب ومنبج خط أحمر اميركي وتركي معا ولا تسليم ولا ما يحلمون !

الأتراك يريدون حدود المنطقة جنوبا بعمق ٤٠كم في حين يرى الاميركيون
انها لا يجب ان تتجاوز ال٢٤كم وهو ما سيتم .

من ناحية ثانية فإن من أهداف الاميركين خروج داعش والقاعدة
من المنطقة سواء بقوة التحالف الاميركي أو بمعونة الأتراك الذين يملكون نفوذا وخطوط اتصال معهما.

وبالمقابل يريد الأتراك من الاميركين اخلاء المنطقة من قوات حزب اوجلان الكردي أما بقوة الاتراك والجيش الحر الموالي أو بمعونة الاميركين الذين يملكون نفوذا وخطوط اتصال معهم .

المعادلة بين تركيا واميركا في هذه المنطقة (كش نظام وكش داعش وكش أكراد اوجلان ) وما عدا ذلك من التفاصيل !.

يبقى كيف يمكن وقف هجمة النظام المدعومة من الروس على أدلب وشرق الفرات ؟
كما يبدو ولأول مرة منذ بداية الأحداث تم الآن تزويد الجيش الحر بمضادات طيران وبسببها تم من خلالها إسقاط طائرة سورية من نوع ميغ كرسالة تعني تحييد الطيران عن اجواء المنطقة ولا تعني وقف الهجمة البرية .!

هذه المضادات التي لو أعطيت سابقا لما تهجر الملايين ولتغير التوازن كثيرا .

هذه المنطقة سيحكمها أهلها عبر مجالس تحت الإشراف المشترك الاميركي- التركي وليس التركي وحده
والمخطط التركي للاستيلاء عليها وضمها من ممنوعات الحل السياسي
ولا يتمتع بموافقة روسيا واميركا !

من هذه المنطقة هرب الكثيرون وهاجروا الى تركيا واستقرار الوضع فيها سوف يسمح بعودة مئات الألوف منهم
من تركيا وسوف تساعد اميركا في إعمار وإعادة إسكانهم .!

هذا الاتفاق لا يتمتع بموافقة الروس وإيران والنظام وسيكون سببا يلغي
اتفاقات أستانا بين الروس وإيران وتركيا
ومن ابرزها تفعيل اللجنة الدستورية !

مثل هذا الأتفاق قد يعيد اصطفاف
تركيا مع الولايات المتحدة ويصبح
التحالف مع ايران والروس الذي كان يهدد به الاتراك من الماضي !.

مستقبل هذه المنطقة المعارضة
للنظام ومستقبل شرقي الفرات سيظلان رهنا بالحل السياسي وفق القرار ٢٢٥٤ الذي يعارضه الروس وايران
ووراء تأجيل أو تعطيل أي خطوة باتجاهه!

اسرائيل ستوالي ضرباتها للحرس الإيراني وحزب الله في سوريا لإضعاف
وجودهما وستتولى اميركا من التنف
منع اي امتداد ايراني بالقوة .!

إذا تطورت الأمور نحو مواجهة مع ايران
فان توازنات المنطقة ستتغير ويكون
النظام في وضع يقبل معه ترتيبات القرار الدولي نحو سلطة انتقالية
محايدة تعيد ترتيب البيت السوري امنيا وإعماراً ودستوريا .!
تغيير السياسة بتغييرات على الأرض أسلوب في كل نزاعات العالم !

وهذا هو السؤال
١٥-٨-٢٠١٩

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.