المحامي ادوار حشوة: مع الأخبار عن لبنان!

يعود اهتمامي بما يجري في لبنان لأنه في السياسة في الشرق الاوسط لا يمكن فصل ما جرى في سورية وما سيجري في لبنان عن بعضهما.

لا يمكن لأي حكم ديمقراطي في لبنان أن يستقر وبجواره في سورية حكم ديكتاتوري .
ومنذ سنوات قلت وأقول حرية لبنان وديمقراطيته لا تنفصل عن حرية وديمقراطية سورية ويدوران معًا في الوجود والعدم !
لذلك كانت هذه الحصيلة من اخبار لبنان !.

رئيس التيار جبران باسيل صهر
الجنرال عون ومرشحه ومرشح حزب الله لرئاسة الجمهورية زار بطرك الموارنه وأبلغه ان التيار لا يعارض حياد لبنان اذا تم بموافقة حزب الله لا غصبا عنه ولا تحديًا له ولا لتجريده من السلاح .!
.
ونوه الى ان لدى حزب الله اذا دفع
لحرب اهلية القدرة على تدمير لبنان بمئة الف صاروخ يمكن ان يعكسها
الى المدن والجبل كما عكسها من حدود اسرائيل الى سورية !

لذلك هو ينصح بالدعوة الى طاولة الحوار مجددا للبحث في الحياد ووقف مطالبة الدول به وعلى العموم
فان التيار لا يرى ذلك مناسبا في هذا الوقت!
البطرك نصحه بإعادة النظر في حجم انصاره وقال في الأزمات تاريخيا لا احد سيخرج عن بكركي!

من ناحية ثانية فشل اللواء عباس ابراهيم في رحلته الى الكويت التي رفضت تقديم اي مساعدة قبل حل
موضوع سيطر حزب الله على القرارين الامني والسياسي!

ونصح امير الكويت بسعد الحريري
مجددا وتسهيل مهمته وهو الامر الذي اطلق اشاعات ان سعد الحريري
وراء‏ تفشيل مهمة اللواء في الكويت ولم يكن ذلك صحيحا!

السفير السعودي كان الأكثر صراحة بأن السعودية لن تدعم ولن تساعد ما لم يتم حل دولة حزب الله في لبنان
التي صارت فارسية !

البنك الدولي أعلن ان لا تقدم في المباحثات مع حكومة حسن دياب
التي لم تقم ولا بأي جزء مما هو مطلوب منها!

طبعا الموقف الاميركي معروف ويشدد العقوبات على حزب الله
حركة ومالا ومخدرات وتهريبا عبر المعابر!

البطرك الماروني استقبل قيادات سنية عليا في لبنان ضمت جميع رؤساء الوزراء السابقين والنواب
أعلنوا تأييدهم لحياد لبنان دون اي شرط مسبق متحالفين مع البطرك الماروني!

وليد جنبلاط وحده لم يعلن موقفه
بعد فأذا ذهب الى دعم البطرك في الحياد تكون الصورة قد اكتملت
جاهزة نحو معركة مع حزب الله
حوارًا او صدامًا.

الجنرال عون وصهره فوجئوا بان اكثرية اتباعهما من الموارنة صاروا
في جانب البطرك ودون كثير من الفلسفات!

حياد لبنان شرط من شروط استقلاله

( لا دولة طائفية في لبنان ولا قاعدة استعمارية لاحد فيه).!

لا سورية تقبل بدولة طائفية تدعي الخوف من سورية فتستدعي الاجانب
ولا سورية الوطنية ستقبل باي وجود اجنبي في لبنان!
رياض الصلح وافق على حياد لبنان
وأعلن ( لبنان لن يكون مقراللاستعمار ولا ممرا له).!

الآن اختلت الشروط بتحويل جنوب لبنان الى دولة تابعة لايران ففقد لبنان جزءا من شروط كيانه وبالتالي يكون اعلان الحياد ردًا على شرط مهم عدم استدعاء قوات اجنبية او إقامة قاعد استعمارية .!
!
الدكتور سمير جعجع أيد ودعم خطة البطرك وأضاف مهددًا ان بشري جاهزة للمقاومة الحقيقية عن لبنان !

فهل ينفع الحوار طريقًا للحل أم هي الحرب ؟

هذا هو السؤال
٢٠-٧-٢٠٢٠

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.