المحامي ادوار حشوة : مرحبا انتخابات !!؟

كمبدأ لا شرعية لأي انتخابات رئاسية
او مجلسية تخالف ما ورد في القرار الدولي ٢٢٥٤ والذي نص صراحة انها
يجب ان تتم بعد الانتقال السياسي وتحت الاشراف الدولي لا تحت سلطة النظام او سلطة المعارضة لذلك هي
الآن استمرار لاسلوب النظام وهو التعيين بالانتخاب.!

المجلس العسكري الطائفي يعين الرئيس ويرشحه والمخابرات تعين كل المجالس !.

في لبنان استنفروا الجناح الموالي للنظام من الحزب القومي لارسال انصاره ومعظمهم لبنانيون الى السفارة تحت ادعاء انهم ناخبون كما قام عملاء النظام وتجار المخدرات في عكار والهرمل بالمال ومن جبل محسن لبنانيون من اصل علوي
وكلهم ارسلوا للاستهلاك الخارجي في عملية محسومة حضر الناس ام لم يحضروا كالعادة !

ما هو مهم ان ما طرحه الدكتور جعجع من ضرورة ترحيل كل الذين اقترعوا في السفارة الى سورية لسقوط مبرر وجودهم في لبنان تحت ذريعة الخوف من مخابرات النظام صحيح وممكن لو كانت السلطة في كلبنان لا يتحكم بها حزب الله وحفنة من عملاء المخابرات السورية داخلها !.

لو كان النظام صادقا في وعوده بعودة
السورين الهاربين من ارهابه اذا انتخبوا لكان تم تشميلهم ابقانون العفو الذي استثنى من احكامه المعارضين مسلحين او غير مسلحين !.

في كل سفارات النظام في كل اوروبا والعالم لا يوجد انتخابات اما لان الدول منعت الاعتراف بشرعيتها لمخالفتها القرار الدولي او لأن الذين حضروا مقتنعين كانوا اقلية لا يعتد بها .
من غير المعقول سياسيا ان يستمر حاكم وشبكته من الحرامية التي قتلت مليون سوري وهجرت ١٢ مليون وخربت المدن والقرى بالكيماوي والقنابل والبراميل واستباحتها واستدرج ميليشيات طائفية وجيوشا اجنبيةوأن يدعي الشرعية والسيادة التي صارت لغيره عليه وعلى جيشه ومخابراته.

ما يزال الغموض في الموقف الدولي من تنفيذ القرار الدولي وربط ذلك بقضايا أبعد عن القضية السورية
هو السبب في استمرار المعاناة والمذبحة.
في هذا اعتبر الولايات المتحدة
واسرائيل كلاهما وراء ادارة الحرب والازمة لا طرفًا دوليا يسعى الى حلها
والى ان يستفيق الضمير الاميركي
سنشهد مهازل انتخابية تتكرر ونشهد شعبنا يستمر في رفضها والبصاق عليها !!

٢٠-٥-٢٠٢١

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.