المحامي ادوار حشوة : بكركي تعلن الثورة وتدعو لحياد لبنان .!

في خطاب البطرك الماروني يوم ٥-٧-٢٠٢٠ دق أجراس الحرب على حزب الله وحكومته وندد باعتقال المتظاهرين ودعا الى رفع الحصار عن الشرعية وعن رئاسة الجمهورية والحكومة والذي تقوم به قوى من خارج الجيش في إشارة واضحة الى حزب الله وناشد دول العالم لنجدة لبنان داعيا الى حياده !

صح النوم يا غبطة البطرك فأنا في
٢٥-١٢-١٩٨٥ وأثناء عشاء على مائدة رئيس الجمهورية اللبنانية المرحوم سليمان فرنجية في زغرتا قدمت اقتراحي كحل لازمات لبنان كلها
والتي تأتي من الفوضى في دوره في المنطقة العربية.

هذا الاقتراح هو ان يعلن لبنان دولة محايدة انطلاقا من قاعدة ( لبنان عربي دوليًا محايد عربيًا ).

لبنان دوليًا هو بلد عربي الوجه واللسان له ما للعرب وعليه ما عليهم
ومحايد بينهم في صراعاتهم وهو ارض السلام والمصالحات لا طرفًا
مع هذه الجهة ولا خصمًا لأحد .

وشرحت لفخامته وجهة نظري بأن تفجير الداخل اللبناني بين مكوناته
هو بسبب الخلافات العربية ولا بد
لحماية لبنان وصيانته ديمقراطيته وحرياته من اعلان الحياد التام ويمكن
ان يتم ذلك بقانون لبناني ثم بقرار من جامعة الدول العربية ثم بقرار من
الامن وهيئة الامم ،!

وقمت بعد ذلك بإدراج هذا المقترح
في كتابنا( لبنان والصوت العربي الآخر) الصادر عام ٢٠٠٩ والممنوع تداوله في سورية !

الرئيس فرنجية رفض هذا المقترح
لان حياد لبنان يتناقض مع عروبته
وقال انه مستعد حتى للوحدة مع سورية !.

الآن وبعد ٣٥ عاما يعلن اعلى موقع
ماروني في لبنان ضرورة ذهاب لبنان الى الحياد الذي طالبت به الرئيس فرنجية وقيادات نيابية عديدة عام
١٩٨٥ وما يليه في إلحاح لم أتوقف
عن الدعوة اليه!.

الفرق ان الحياد الذي دعوت اليه عام ١٩٨٥ كان يحتاج لموافقة المحتل السوري اما اليوم فيحتاج لموافقة
المحتل الايراني !

حياد لبنان العربي لم يعد مشروعًا سياسيًا بل صار ضرورة حياة وسلام
لكل شعب لبنان.

فهل هناك دوليًا من يدعم الصراخ اللبناني أم انهم سيغرقون شعبه في حرب اهلية جديدة ؟
هذا هو السؤال

٥-٧-٢٠٢٠

About ادوار حشوة

مفكر ومحامي سوري
This entry was posted in فكر حر. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.