المجتمع الأمومي العلوية ايلي هو الله عشتار

ايليا الطائي

يبقى المجتمع الأمومي هو المجتمع الأكثر تأثيراً في العالم القديم وفي الديانات بالخصوص وحتى الأديان الإبراهيمية ايضاً .
لنأخذ العقيدة الشيعية مثالاً على التأثير الأمومي فيها وكما يلي :
1- فاطمة بنت النبي محمد سبباً لعلاقة اولادها بجدهم : حيث ان المجتمع الأمومي كان قائم على سيادة المرأة له ، حيث كانت المرأة هي التي ترث كل شيء ومنها صفات السيادة ، وهي ترثها إلى أولادها فيما بعد .
2- شخصية ام البنين : تتجلى في شخصية أم البنين الصفات الأمومية ويمكن تفسير ذلك من أسمها ، فيمكن الأخذ بنظر الاعتبار الإلهة السومرية ننخورساج والتي لقبت بأم الأولاد ، وننخورساج كانت تعتبر إلهة أم ، واسم أم البنين يشير إلى نفس المعنى .
3- بالربط بالنقطة رقم (1) لليوم النساء يعرفن بالعقيدة الشيعية باسم “العلوية” ، وهذه التسمية تخص النساء اللاتي هن من نسل “علوي” ، والعلوية تعني “الإلهية” لو أخذنا بنظر الاعتبار ان اسم “علي” والذي جاءت منه كلمة “علوية” يعني “العالي” وهو “إيل” أو “إيلو” أو “إيليا” وهي صفة للإلهة أو اسم أله .
4- في التصوير الشيعي للإمام علي ابن ابي طالب يظهر وهو يقف بجانب اسد ويحمل سيفه ، وعلى الرغم من البعض يعتقد ان هذا التصوير هو حديث ، ولكنه بشكل كبير يظهر تصوير الإلهة الأمومية “عشتار” وهو تقف بجانب اسد أو على ظهر اسد وتحمل سلاحها .

This entry was posted in دراسات علمية, فلسفية, تاريخية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.