الله يخليلنا الحنونات اللي ما حدا قادر يغلبن بإدارة الاعمال وتعويم الاقتصاد …

سوريا ازهار شقائق النعمان – قلعة شميمس – السلمية – حماه

أحمد علي الصغير

لمّا نجح ابن جيرانّا بالتّاسع قامت امي أخدتلو هدية وهي عبارة عن بنطرون تريفيرا بينلبس ع الوجه وع القفا واللي بيلبسوا اذا كان رايح بتفكرو جاية حشطالله كانو يلبسو الفراعنة قبل ما يناموا ..قال شو ؟ جكارة لأنو أمو لما نجحت انا بالتاسع جابتلي كنزة تريفيرا ..بتشبه كلشي الا الكنزة بتقولي جليل جحش وهالحكي ع زعم الحنونة …بعد فترة عمل ابن جيرانا اللي بقفا بيتنا عملية لوزات قامت امي اخدتلو مشقة كنزة التريفيرا اللي اجتني هدية بالتاسع و اللي بتشبه كلشي الا الكنزة لانو امو بقراية فاتحة خيتي جابت

هدية نص دزينة فنيجين قهوة ناقصين صحنان وتلات فنيجين بدون دينان …دارت الاييم ل لما انفكشت اجري قامت امو لبو عملية اللوزات اجت لعنا زيارة وجابتلي مشقة بنطرون التريفيرا اللي بينلبس ع الوجه وع القفا……… رجع الحق لصحابو …
الله يخليلنا الحنونات اللي ما حدا قادر يغلبن بإدارة الاعمال وتعويم الاقتصاد …

This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.