اللطام واللطامة :

الكاتب السوري اشرق مقداد

اللطام واللطامة :
كان هناك في مصر مهنة عادة للنساء تدعى اللطامة وهي نساء محترفات باللطم وشق الثوب يستأجرونهم في المياتم ليلطمن على الميت/تة
حيث أن أهل الميت عايفين طيزن ومو جاي على بالن يلطموا.
اليوم هم يتكاثرون على الفيس بوك بشكل مرعب اعطيكم مثلا على لطامة الفيس بوك:
“الشمس قد اشرقت”…..
اللطامة:” لو فيها خير كانت تشرق بنص الليل لما كنا فعلا بحاجتها”
شيرين عبد الوهاب حلقت شعرها احتجاجا على ظلم المرأة.
اللطامة:” مات ميتين مليون طفل سوري وماحلقت شعرها منشانن”!!!!!
فهمتوا علي؟
أنا أقترح فياغرا…….شو رأيكن؟
أو إعدام فيس بوكي؟

نرجو متابعتنا على فيسبوك وتويتر بالضغط على الايقونتين
This entry was posted in الأدب والفن. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.