الكورد يتعمدون التقليل من شأن الوجود (السرياني الآشوري) واختزال مسألة الأقليات القومية في #سوريا بـ”المسألة الكردية”

يبدو لي أن (القوى والأحزاب الكردية) غير مهتمة ولا يعنيها كثيراً تصحيح مسار علاقة الأكراد بالآشوريين (سرياناً كلداناً ). الساسة والقوميون الكورد يتعمدون التقليل من شأن الوجود (السرياني الآشوري) واختزال مسألة الأقليات القومية في سوريا بـ”المسألة الكردية” وحدها.. رغم المعاناة المشتركة من مظالم الاستبداد، بقيت العلاقة بين الأحزاب (الكردية – والسريانية الآشورية) دون المستوى المطلوب يغلب عليها الطابع (البروتوكولي) لم ترتق الى علاقة تحالف ونضال مشترك لأجل انتزاع الحقوق ونصرة القضايا الوطنية العامة( الديمقراطية – حقوق الانسان- العدالة والمساواة) وغيرها .(للمزيد على الرابط المرفق)..
سليمان يوسف

About سليمان يوسف يوسف

•باحث سوري مهتم بقضايا الأقليات مواليد عام 1957آشوري سوري حاصل على ليسانس في العلوم الاجتماعية والفلسفية من جامعة دمشق - سوريا أكتب في الدوريات العربية والآشورية والعديد من الجرائد الإلكترونية عبر الأنترنيت أكتب في مجال واقع الأقليات في دول المنطقة والأضهاد الممارس بحقها ,لي العديد من الدراسات والبحوث في هذا المجال وخاصة عن الآشوريين
This entry was posted in دراسات سياسية وإقتصادية, ربيع سوريا. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.